الرئيسية » نبيل طعمة

نبيل طعمة

استيراد الحلول

تحتاجها الأزمات، ليس فقط الطارئة والمفتعلة وإنما المبرمجة كأهداف استراتيجية مغناطيسياً؛ لكن جميعها مرصدة، وجاهزة للتوظيف لحظة إرادة إيقاظها أو تفعيلها، والحاجة دائماً تدعو لاستيراد …

أكمل القراءة »

الأسرة والعائلة

قادمة من الأسر بمعناه الجميل، فأسره الشيء أي: جذبه إليه، لينحصر معه، ويتخصّص به وله، ويغدو كمن لا يفكّر إلاّ بشأنه ومن أجله، حيث يأخذ …

أكمل القراءة »

الأسطورة

أُنجزت في ذلك العميق من مساحة الزمن القديم؛ الذي أوغل فيه إنساننا القديم المبدع وهو من أنجز لنا نحن إنسان الزمن الحاضر والمستقبل كلَّ شيء، …

أكمل القراءة »

رأس السنة

ينبلج من رحم الحياة، يكرّر حضوره مع آخر ليلة من تلك الأنثى السنة؛ التي نتعايش لحظاتها الماضية بسرعة بعد معاناة ومخاضات عسيرة، ولحظات نادرة، بل …

أكمل القراءة »

هلّلويا

كلمة عالمية، ينشد بها جميع سكان الأرض على اختلاف مذاهبهم ومشاربهم وديانتهم Alleluia، تجمعهم ضمن تجمعاتهم الخاصة أو العامة على مسارحها أينما وجدت مساحات لممارسة …

أكمل القراءة »

العيشُ والتعدّد

عنوان مثير يجذبنا إليه من أجل التمعّن فيما ينضوي تحته من معانٍ ومفردات، تأخذ بنا إلى الاعتراف بأن الإنسان بمفرده قليل وقليل جداً؛ لكن مع …

أكمل القراءة »

العصمة

تفرض ذاتها ووجودها كضمانة أمان لطرفي الحياة، بالتأكيد قواعدها واضحة ضمن المجتمعات الروحية، فالمسيحية اعتبرت أن الرجل رأس المرأة، أي حسم الأمر، ولا وجود للعصمة، …

أكمل القراءة »

الهلال والبدر

يراهما الجميع، ولذلك كان حق التمتع بهما لحظات الحضور التسلسلي، وظهورهما بالتتابع ضمن كبد السماء المظلمة، حيث يمنح الكثير من الأفكار والأحلام، يقرؤه كل مهتم …

أكمل القراءة »

الأمن القومي العربي

من يحميه، من يديره، من يدرك معانيه يختص بمن، بالقومي العربي أم بالعربي القطري، أم بالعربي الممانع، أم المعتدل، وما الفرق بينهم، من هم القوميون …

أكمل القراءة »

البعث

إرادة إنسانيّة وعزيمة ذاتيّة، وانقلاب على الواقع كلما ترهّل أو تباطأ أو تراجع يحفّزها ويأخذ بنواصيها، حيث نجد منه القيامة الجديدة الحاملة للتوجيه، وغرضه إحداث …

أكمل القراءة »

الشّيء

بالشيء يُذكر، من مبتدئه إلى خبره، نتطلّع إليه أولاً، نتأمّله تكويناً، قد نشهد نهاية وجوده، أو يشهد على نهايتنا، كيف يظهر، ومن أين أتى؟، أي: …

أكمل القراءة »

الحبُّ والكراهية

أنهجُ أسلوب “الخطف خلفاً”، مبتعداً عن أسلوب السرد القصصي، مبتدءاً بمهجه، حيث أتداول معكم  أن من يحبّ لا يعرف الكراهية أبداً، وإن من يكره حتى …

أكمل القراءة »

عالمٌ أمني

حديث الولادة، جديد وحديث ومستحدَث، يعمل على إنهاء الحبِّ وإحلال النظام والانتظام، بحكم التكاثر والتصاق البشر بعضهم ببعض، وأيضاً كفاعلٍ رئيس ضابط لعملية الاستهلاك، الدكتور …

أكمل القراءة »

عنق الزجاجة

لا تسمّى زجاجة إن لم يكن لها عنق، وبما أنَّ الجميع منحصر ضمنها، ويتدافع من أجل الخروج من عنقها بكونه المنفذ الوحيد والاتجاه القسري، لذلك …

أكمل القراءة »

العودة إلى الوراء

قد تبدو في كثير من الأحيان غير منطقية ضمن حالة التقدّم الاستثنائي؛ الذي يصرُّ العقل البشري على إحداثه، فحينما تكون سائراً إلى الأمام لا تسمح …

أكمل القراءة »

أين يسكن؟!

طبعاً، لا أتحدّث عن سكن الإنسان؛ بل عن تلك الأفعال والتصرّفات والحركات والكلمات والنظرات التي نصنِّفها بالشيطانية، نسأل عنها، محاولين معرفة موطنها ومنبعها، بكونها تشاغلنا …

أكمل القراءة »

يُصلح العطار

ما أفسده الزمن، بعكس المثل القائل: لا، التي تحمل سمة النفي المطلق، وتشير إليه، بكونه ليس شبه مستحيل؛ بل المستحيل بذات عينه، ومنه أنطلق: بأن …

أكمل القراءة »

الـطـاقـة والـمـادة

إن كل المظاهر الفيزيائية للوجود تنشأ من مظهر الوجود نفسه أي (الموجودات)، وتعتبر الشمس هذا المظهر الفيزيائي الأم الموَّلِد للطاقة، بكونها هي الطاقة بحد ذاتها، …

أكمل القراءة »