صحيفة بريطانية شهيرة تهاجم الفيفا بشدة.. وتشبّه بلاتر بالقذافي

شبّهت صحيفة بريطانية شهيرة السويسري جوزيف بلاتر المرشح الوحيد في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، بالزعيم الليبي معمر القذافي الذي لا يزال متشبثاً بالحكم بعد مرور 40 عاماً ويرفض التنحي رغم ثورة الشعب الليبي ضده والتي دخلت شهرها الرابع على التوالي.

وقالت صحيفة “صن” في عددها الصادر اليوم الأربعاء 01-06-2011، إن القواسم المشتركة بين جوزيف بلاتر ومعمر القذافي عديدة، فكلاهما يرتجف خوفاً على كرسي الرئاسة، ويرفض بشتى الطرق التنحي من منصبه.

وأبدت الصحيفة استغرابها من سقوط أنظمة دكتاتورية في العالم، فيما يبقى بلاتر في منصبه رئيسا للفيفا طيلة السنوات الماضية، ورغم رائحة الفساد التي بدأت تزكم الأنوف داخل هذه المنظمة الكروية الكبيرة.

من أنتم؟
وعلّقت الصحيفة على المؤتمر الصحفي الذي عقده بلاتر الثلاثاء الماضي في مقر الفيفا، وأكدت أن هذا المؤتمر لم يختلف أبداً عن خطابات القذافي المليئة بالهذيان والقمع للحاضرين، حيث ذكر بلاتر أنه خدم الفيفا لأكثر من 35 عاماً، وقال للصحافيين عليكم أن تحترمونني ثم صاح فيهم طالباً منهم الصمت، قبل أن يسألهم: من أنتم؟!

وأمعنت الصحيفة البريطانية الشهيرة وغيرها من الصحف في استخدام العبارات والكلمات القوية ضد بلاتر، في حين هاجم رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون والأمير ويليام، بلاتر والفيفا وأعربا عن خيبة أملهما من إجراء انتخابات الرئاسة رغم المطالبات بإجراء تحقيقات في قضايا الفساد التي طفت إلى السطح مؤخراً.

جذور الخلاف
وتعود أسباب الهجوم الذي تشنه الصحافة البريطانية على بلاتر إلى الفترة التي سبقت عملية التصويت التي جرت أواخر العام الماضي لاختيار الدولة المنظمة لكأس العالم 2018، إذ شعر المسؤولون في الاتحاد الإنكليزي بغضب شديد على خلفية عملية التصويت للبطولة التي حظيت بشرف تنظيمها روسيا، في حين نالت إنكلترا صوتين فقط في التصويت.

ويأخذ المسؤولون في الاتحاد الإنكليزي على بلاتر الحملة الشعواء التي شنها على الصحف الإنكليزية قبل عملية التصويت بعد أن زعمت الأخيرة وجود فضائح رشوة وبيع أصوات تتعلق بعملية التصويت، ويعتبرون بأنها كانت سبباً في تلاشي حظوظ الملف الإنكليزي.

وطالب الاتحاد الإنكليزي رسمياً اليوم الأربعاء إرجاء عملية التصويت لاختيار رئيس الفيفا، لكن الطلب قوبل بالرفض من الجمعية العمومية للاتحاد الدولي، لتُجرى الانتخابات التي لن ينافس فيها أحد بلاتر بعد انسحاب القطري محمد بن همام.

شاهد أيضاً

مهرجان صنع في سورية يجول في المحافظات

شام تايمز – متابعة  أقامت غرفة صناعة دمشق وريفها مؤخراً مهرجان صنع في سورية بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.