الرئيسية » news bar » وزير الكهرباء السوري يعد بالطاقات المتجددة

وزير الكهرباء السوري يعد بالطاقات المتجددة

ركزت طروحات رؤساء غرف التجارة والصناعة والزراعة والسياحة على تخفيض أسعار الطاقة الكهربائية وتقديرها على الاستهلاك وبشكل تنازلي وليس تصاعدياً واختلاف الاستهلاك بين فترتي الليل والنهار ما ينعكس على رفع تكاليف الإنتاج مشيرين إلى رسوم الإدارة المحلية المضافة على فواتير الكهرباء

وتصل نسبتها إلى 23 % وانقطاع التيار وتردداته المتكررة وعدم استقراره يترك أثراً في التجهيزات المنزلية والآليات في المصانع بالمدينة الصناعية بحسياء وذلك خلال لقائهم وزير الكهرباء المهندس عماد خميس لمناقشة واقع الكهرباء في محافظة حمص بحضور أمين فرع الحزب صبحي حرب ومحافظ حمص غسان مصطفى عبد العال وأعضاء المكتب التنفيذي ومدير شركة الكهرباء بحمص المهندس محمود جمعة حديد ورؤساء الدوائر بالشركة.
واقترحوا حسبما نقلت صحيفة الوطن السورية ضرورة إصدار بيان حكومي يبين واقع الكهرباء وكيفية محاسبتها معتبرين بأن الواقع الاقتصادي هو أساس ما يجري في القطر وحملوا الحكومات المتعاقبة مسؤولية الأوضاع الحالية في ظل معاناة القطاع الخاص وعدم إيجاد الحلول لمشاكله المتراكمة مبينين أنه غالباً يتم تركيب محطات التوليد وسرعان ما تفقد عازليتها بسبب عدم إلحاقها بوحدات غسيل أو محطات تحويل مغلقة.

وكما أشاروا إلى واقع المنتج السياحي في الفنادق والمطاعم التي انقطع عنها التيار الكهربائي وارتفاع قيمة الضرائب لبرنامج سياحي غير منافس لدول الجوار وضرورة تأجيل فواتير الكهرباء على المنشآت السياحية في تدمر متطرقين للحديث عن معاناة 15 قرية في المنطقة الشرقية بالمحافظة ما زالت من دون تيار كهربائي ويصل أحد عدد سكان قرية روض الوحش التابعة لبلدة السخنة نحو 150 عائلة تنتظر وصول خطوط التيار الكهربائي إلى قريتهم.

وبدوره خميس أكد قيام وزارته بخطة عمل مستقبلية للمحافظات كافة انطلاقاً من حاجة شرائح المجتمع وأبدى رؤية جدية وتصميماً على تغيير تلبية العمل في قطاع الكهرباء بما يلبي طموحات المواطنين في الفترة المستقبلية القادمة والتغييرات ستبدأ من قانون الإدارة المحلية المعيق لعمل وزارته مقدماً أرقاماً عن المشتركين الذي وصل عددهم إلى 5 ملايين و300 ألف مشترك وأي زيادة تطرأ ستشكل عبئاً على الواقع الكهربائي وتطور الطلب على الكهرباء نسبته 4-6% والاستطاعة 500-700 ميغا واط وكلفة إنشاء قيمة تجهيزات لمحطة جديدة 700 مليون يورو كي تواكب التطور السكاني 2.3 معدل طلب الطاقة ويتم تسديد 500 مليون ليرة قيمة وقود يومياً و150-190 سنوياً حسب أسعار الوقود و90 % من محطات الطاقة تعمل على الفيول والوقود وأغلب المحطات النووية المرتفعة تعتمد على أرخص أنواع الوقود في العالم.

ثم تابع وزير الكهرباء حديثه: إن سورية الوحيدة ذات شبكة كهربائية ممتدة إلى كل المواطنين بنسبة 99.7% وتصل للأهالي من شبكة واحدة ملخصاً إستراتيجية وزارته على ثلاث نقاط أولها تأمين الطلب على الطاقة ضمن الخطة الحالية والمستقبلية لإنشاء محطات توليد لعام 2030

شاهد أيضاً

لصاقة التسعير إلزامية على الأدوية

شام تايمز – متابعة كشفت نقيب صيادلة سورية الدكتورة “وفاء الكيشي”، أنه تم إرسال عدّة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.