الرئيسية » news bar » التعليم السورية : زيادة القبول والاستيعاب الجامعي وتسهيل إجراءات المفاضلات

التعليم السورية : زيادة القبول والاستيعاب الجامعي وتسهيل إجراءات المفاضلات

قال معاون وزير التعليم العالي لشؤون الطلاب علي أبو زيد إن مجلس التعليم العالي أقر عدداً من الإجراءات الجديدة بما يتوافق مع المرسوم التشريعي رقم 174 لعام 2011 بمنح دورة إضافية لطلاب الشهادة الثانوية والذي سينعكس إيجاباً على جميع الطلاب من ناحية عدد الناجحين وارتفاع معدلات النجاح، مشيراً حسبما نقلت وكالة الانباء السورية سانا إلى أنه تم التنسيق بين وزارتي التعليم العالي والتربية لتشكيل لجنة تضع الخطوات وتتخذ الإجراءات الكاملة التي تضمن استيعاباً أكبر للطلاب في العام القادم من خلال الاستثمار الكامل للبنى التحتية للأبنية الجامعية وللوقت وللدوام ما يعني زيادة في الشعب الطلابية التي ستؤدي بالنتيجة إلى زيادة عدد المقبولين.

وأوضح أبو زيد أن إجراءات المفاضلة لهذا العام ستتم بشكل كامل في وزارة التعليم العالي بحيث لن يكون هناك مفاضلات خاصة بالجامعات كما كان يجري سابقا لأن الظرف الحالي يحتم على الوزارة إعادة المفاضلات الخاصة إلى المفاضلة العامة اختصارا للوقت مع الإبقاء على مفاضلتين تجريان في كليات تدمر التابعة لجامعة البعث وكليات القنيطرة التابعة لجامعة دمشق بحيث تجرى المفاضلة في الجامعة للمقاعد المخصصة لإبناء هذه المنطقة فقط أما باقي المفاضلات فستجرى على مستوى الوزارة، لافتاً إلى أن المفاضلات الخاصة بجميع المعاهد ستجرى أيضا في الوزارة ضمن المفاضلة العامة الأمر الذي سيفيد في عدم تشتت الطالب بالانتقال من معهد إلى آخر وفي الحفاظ على مقاعد يمكن أن يحصل عليها أكثر من معهد لتقدم لجميع الطلاب.

وبين أبو زيد أن التعليم العالي يسير باتجاه زيادة القبول والاستيعاب الجامعي ليصل إلى مرحلة يكون فيها المجال مفتوحاً أمام كل الطلاب، مشيراً إلى الزيادة بعدد الكليات والتي وصلت إلى أكثر من 110%بوجود 123 كلية في الجامعات بينما كانت 51 كلية في عام 2000 وذلك في اطار ما تعمل منظومة التعليم العالي على تحقيقه من خلال تأمين البنى التحتية للفروع لتتحول إلى جامعات في المستقبل.

وقال إنه تم إيقاف العمل بإجراء الاختبارات التي كانت تطلب لأقسام اللغات والإعلام حفاظا على الوقت ودراسة النتائج التي كان من المفترض أن تقدم إضافة جديدة للقبول الجامعي، مشيراً إلى أن هذه الإضافة لم تكن كبيرة لذا تم إيقاف العمل بإجراء اختبارات أقسام اللغة الانكليزية والفرنسية والعربية إلى جانب الإعلام بينما ستبقى مسابقة كليات العمارة والفنون وستجرى كما كانت في السابق بالكليات على ان تكون نتائجها بالوزارة.

وأضاف معاون وزير التعليم العالي أنه سيتم إجراء مفاضلات / العامة / الموازي / السوري غير المقيم / في وقت واحد وستكون بطاقة المفاضلة للعامة والموازي مفتوحة للفرع العلمي بـ40 رغبة والأدبي بـ35 رغبة فيما ستكون هناك بطاقة خاصة لمفاضلة السوري غير المقيم، مشيراً إلى ان الدخول إلى مفاضلات القبول الجامعي هو بلغة أجنبية واحدة يختارها الطالب.

وأشار إلى أن المجلس اتخذ قراراً يسمح للتحويل المماثل بين الكليات المحدثة في فروع الجامعات بعد موافقة مديري الفروع ووفق الشروط المعتمدة للتحويل المماثل ويشمل التحويل بين فروع جامعة الفرات الثلاثة دير الزور – الحسكة – الرقة، مشيراً إلى أنه يحق مثلا للطالب المسجل في إحدى الكليات في طرطوس أن ينتقل إلى فرع أو اختصاص مماثل في السويداء أو في الحسكة أو في الرقة بمعنى أن يتم النقل بين الفروع وليس بين مراكز الجامعات أي من فرع إلى فرع وليس من فرع إلى أصل إلا أن المسألة ستكون مختلفة بالنسبة لجامعة الفرات، حيث يجوز الانتقال في الجامعة من وإلى دير الزور والحسكة والرقة بحيث يعتبر مقرها الأساسي في المحافظات الثلاث وذلك دعما لطلاب المنطقة الشرقية.

وأشار معاون وزير التعليم العالي إلى أن مجلس التعليم اتخذ قراراً بألا يدفع الطلاب الذين سيتقدمون لامتحانات الدورة الصيفية وفق النظام الفصلي المعدل لهذا العام أي رسوم للاشتراك بهذه الدورة بينما سيتم دفع الرسم المحدد في الأعوام القادمة وللطلبة الراغبين بالاشتراك فيها فقط قبل بدء الدورة.

وأوضح أبو زيد أن المجلس طلب من الجامعات وضع سلالم تصحيح للمقررات غير المؤتمتة وإعلانها في لوحات الإعلان في الكليات ليطلع عليها جميع الطلاب وضرورة إعادة النظر في أي مقرر تكون نسبة النجاح فيه أدنى من 20% ومعالجة هذا الأمر بشكل سليم من خلال بيان الاسباب ومعالجتها والتي قد تدخل بإجراء تعديل في سلالم التصحيح أو باشتراك أكثر من مدرس بالمقرر ليكون القرار واضحاً ودقيقاً يحافظ على حق الطالب وعلى الجانب العلمي الذي يفترض أن يتزود به.

وبالنسبة لعملية إعادة تصحيح الاوراق الامتحانية قال إن اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات تنص على أن العودة لنتيجة الورقة تكون لتصحيح خطا مادي محدد أما في جمع العلامات أو لوجود سؤال لم يصحح وهذا الأمر ملزم للجميع ولكن إذا كان هناك حالة نادرة أو خلل جماعي ففي هذه الحالة تتحمل مجالس الجامعات مسؤولية معالجتها واتخاذ الإجراءات المناسبة للحفاظ على حق الطالب، مشيراً إلى وجود الكثير من المقترحات لتعديل اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات التي ستتم دراستها مع ضرورة العمل على تغليب الايجابيات على سلبيات أي قرار أو اقتراح لكي يكون في صورته المثلى أو الأقل أخطاء على الأقل.

شاهد أيضاً

توقيف الرغيف بتهمة التكبر على أهل تلفيتا

خاص – شام تايمز – كلير عكاوي سقط بعض المواطنين في منطقة “تلفيتا” بالقلمون في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.