صحفية أميركية تطالب “بايدن” برفع العقوبات عن سورية

شام تايمز – متابعة 

طالبت الصحفية الأميركية ومساعدة السيناتور الأميركي السابق “ريتشارد بلاك” “جانيس كورت كامب” الرئيس الأميركي “جو بايدن” برفع الإجراءات القسرية أحادية الجانب التي تفرضها “واشنطن” على سورية، بالإضافة لإنهاء الاحتلال الأميركي لأراضيها في حال أراد استعادة مصداقية بلاده في العالم، بحسب موقع “غلوبال ريسيرتش”.

وقالت “كامب” إن العقوبات الأميركية على سورية، تؤذي السوريين، وتتسبب بتخريب الاقتصاد، مضيفة إنه “في الواقع إرهاب اقتصادي ضد شعوب بأكملها”.

وأضافت الصحفية الأميركية، إن على بايدن إنهاء العمل مع المرتزقة والوكلاء الذين ينشطون في سورية، لافتة إلى أن “واشنطن” تحتل أراضي فيها أغنى حقول النفط في سورية وهي تبيع النفط المنهوب وتمول وتسلح هؤلاء المرتزقة وتدربهم، وتحرم الملايين من السوريين من المشتقات النفطية اللازمة لحياتهم اليومية.

ودعت “كورت كامب” “بايدن” للضغط على كيان الاحتلال الإسرائيلي والنظام التركي لإنهاء احتلالهما غير الشرعي لأراضٍ سورية وإنهاء هجماتهم غير القانونية والمتواصلة ضد سيادة الدولة السورية وإنهاء دعمهم المستمر للعديد من الجماعات الإرهابية.

وشددت، على أن المدنيين السوريين هم ضحايا الإرهاب الذي رعته الإدارات الأمريكية وحلفاؤها في سورية، كما تعرضت مساحات شاسعة من المدن والبنية التحتية للتدمير أو لأضرار جسيمة من قبل الإرهابيين الذين تم تكليفهم بجلب الموت والدمار للشعب السوري.

وختمت الصحفية بدعوة الولايات المتحدة مجدداً لإنهاء العدوان على سورية ولا سيما أنها لم ترغب في الواقع إلا في علاقات متبادلة قائمة على المنفعة والاحترام مع الغرب لذا على الرئيس “بايدن” إنهاء هذا “الجنون القاتل”.

شاهد أيضاً

مؤسسة بودي للدعاية والإعلان: نحن الراعي الإعلاني لمعرض سيرفكس

شام تايمز – وسيم رزوق أكد مؤسس فريق بودي برودكشن “عبد الفتاح حلبي”، أن الفريق …