“كورونا” تُلقي بظلالها على التجارة مع العراق

شام تايمز – متابعة

أفاد مصدر في معبر “البوكمال” الحدودي مع العراق، بأن الإجراءات الاحترازية من فيروس “كورونا” ما زالت تخيم على عمل المعابر، وتفرض نفسها على آليات العمل والتبادل التجاري هناك.

وقال المصدر لصحيفة “الوطن”، الأحد.. “إن الشاحنات السورية لا تكمل طريقها في الأراضي العراقية، وإنما تتم عملية مناقلة مع شاحنات عراقية ضمن الحرم الجمركي ويعود السائقون السوريون بشاحناتهم للداخل”، موضحاً أن هذا من إفرازات انتشار فيروس “كورونا” والإجراءات الاحترازية المعمول بها للوقاية منه.

وأضاف المصدر أنه يتم في المعبر التقيد بالتعليمات وضوابط العمل خاصة شروط السلامة في الفترة الحالية، وذلك من خلال تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس “كورونا” حيث تم تأمين نقطة طبية ومعقمات.

وأشار المصدر إلى أن الشاحنات العراقية التي تعبر باتجاه الأراضي السورية ما زالت شبه غائبة، مُشيراً إلى أنها غالباً ما تكون حمولاتها في حال قدومها من مادتي التمر أو عجينة التمر، وتتجه إما إلى السوق المحلية أو تكمل طريقها نحو لبنان عبر الأراضي السورية.

الجدير بالذكر أن معظم البنى التحتية والمرافق المطلوبة في معبر البوكمال، باتت متوافرة وتسمح بتنفيذ المهام الجمركية، وذلك ضمن خطة تأهيل المعابر الحدودية خاصة التي تعرضت للأضرار والتخريب.

شاهد أيضاً

وصول أول رحلة جوية لشركة طيران خارجية إلى مطار حلب

شام تايمز – متابعة أعلنت وزارة النقل عن وصول أول رحلة جوية لشركة طيران خارجية …