“الشرخ يتسع”.. انقسامات حادة داخل “المعارضة السورية” وخلافاتها تصل إلى الأمم المتحدة

شام تايمز – متابعة 

لا تزال الخطوة التي أقدمت عليها “منصة القاهرة” التابعة لما يسمى “المعارضة السورية”، باستبدال ممثلها في ما يسمى “هيئة التفاوض” و”اللجنة الدستورية”، محل جدل داخل “هيئة التفاوض”، وما زالت الخلافات تأخذ منحى تصاعديا بين مكوناتها، حتى وصلت إلى المبعوث الأممي الخاص إلى سورية “غير يبدرسون”.

ورداً على الرسالة التي وجهتها كل من ما يسمى “هيئة التنسيق” و”منصة موسكو” وجزء من “منصة القاهرة” للمبعوث الأممي “بيدرسون”، قال رئيس ما تسمى “هيئة التفاوض السورية” المدعو “أنس العبدة” إن الخلاف الحاصل داخل الهيئة هو “داخلي وتقني”، وليست من مهام المبعوث الأممي إلى سورية أن يتدخل في هذه الأمور الداخلية، لذلك لن يكون للمبعوث الأممي دور الوساطة التي طلبتها الرسالة”، بحسب زعمه.

وزعم “العبدة” بأن ما تسمى “هيئة التفاوض” السورية قادرة على تجاوز هذه الخلافات التقنية، وتحرز تقدمًا في ذلك.

وجاء في الرسال المزعومة، “أن ثمة طرفا معطلاً يسيطر على الهيئة، وأن هذا الطرف يعقد اجتماعاته على مدى عام كامل متجاوزا حضور “هيئة التنسيق” و”منصة موسكو” و”منصة القاهرة” خلافا للقرار الأممي 2254″.

وشدد “العبدة” في هذا الصدد على أن “هذه الخلافات التقنية لن يكون لها تأثير على عمل الهيئة في إطار اللجنة الدستورية، أو عمل لجان الهيئة”.

واعترف “العبدة” خلال تصريحاته، بوجود ما سماها “قوى خارجية” مؤثرة على قرار الوفود، واستدرك، لكن هذا التأثير لا علاقة له بمضمون عمل اللجنة أو طبيعة الدستور الجديد الذي تسعى الوفود إلى كتابته.

وتفيد التسريبات، بحصول انشقاق في ما تسمى “منصة القاهرة”، وقام رئيسها المدعو “فراس الخالدي” بفصل أحد أعضائها واقترح بديلا عنه، فتجاوبت “الهيئة” وعقدت اجتماعا قبل نحو 20 يوماً، ونظرت في الأمر ووافقت على البديل المطروح.

وعلى خلفية الأمر “قامت القيامة”، ووجهت المكونات الثلاث كتبا إلى موسكو، والرياض، والمبعوث الأممي إلى سورية “غير بيدرسون”.

وفي وقت سابق، وبعد القرار السعودي بتعليق عمل موظفي ما تسمى “هيئة التفاوض السورية” في الرياض بدءاً من نهاية الشهر الجاري، قال المتحدث باسم الهيئة المدعو “يحيى العريضي” إن الهيئة “بغالبيتها متماسكة” وأعرب عن أمله في ألا يؤثر القرار السعودي الأخير عليها.

شاهد أيضاً

سفير سورية في لبنان يشارك بمراسم تشييع “النقاش”

شام تايمز – متابعة  بتكليف من السيد الرئيس بشار الأسد شارك سفير سورية في لبنان …