شادي جميل لـــ “شام تايمز”: دار الأوبرا لها قدسيتها.. وشباك التذاكر هو الحاكم

شام تايمز- بتول سعيد

أكد الفنان شادي جميل أن نفاذ عد البطاقات من الساعات الأولى من الإعلان عن الحفل الخاص به في دار الأوبرا للثقافة والفنون، يعد أمر بغاية من الأهمية وهو غنى لرصيده الفني، وعلق بالقول: “رغم جميع الظروف سنبقى ننشر ثقافتنا، وانطلاقي من التراث هو بمثابة قاعدة أساسية أحاول اتباعها والحفاظ عليها”.

وبين جميل لشام تايمز أن مسألة المقارنة بين الألوان المتعددة للغناء يعد أمر ظالم للفنان بجميع توجهاته، وذلك لأن إيقاع الحياة قد تغير كلياً عما مضى، كما أن شباك التذاكر هو من يحكم على شعبية الفنان ووصوله، وعلى الجميع مجاراة العصر.

وأشار الفنان شادي جميل إلى أنه لا يفضل إطلاق أغانيه على طريقة الفيديو كليب، كما أنه يفضل الغناء لايف، وذلك للتواصل بشكل مباشر مع الجمهور، قائلاً: “مقتنع بما وصلت إليه، وهناك مجموعة من الأغاني التي قدمتها ما زالت محافظة على نجاحها، علماً أني لم أقم بتصويرها”.

وفيما يخص استماعه للأغنية الشبابية علق على الموضوع بالقول: “أستمع لجميع الفنانين الشباب ولا أستطيع تقييم أحد منهم، وأعتبر ناصيف زيتون من النجوم المهمة في سورية”، مشيراً إلى أنه يرفض تقديم “ديو” غنائي مع الفنان حسين الديك رغم احترامه الكبير له ولما يقدمه، ولا مانع من التواجد في أوبريت يجمع أصوات عدة.

وعن رأيه في تصريح الفنان حسام جنيد الذي صرح به عن رفضه للغناء على خشبة مسرح دار الأوبرا، علق بالقول: “لا أعتقد أن دار الأوبرا تسمح لحسام جنيد بالغناء على مسرحها من الأساس”.

وتابع: “دار الأوبرا لها قدسيتها الثقافية والفنية وحتى الاجتماعية، ولها معايريها الخاصة التي تحدد من يقف على خشبتها”.

شاهد أيضاً

“بنت الرعد” تحصد أرواح الباحثين عنها

شام تايمز – متابعة استشهد وجرح ما يقارب الـ 20 شخصاً، في انفجار ألغام من …