توقيف الرغيف بتهمة التكبر على أهل تلفيتا

خاص – شام تايمز – كلير عكاوي

سقط بعض المواطنين في منطقة “تلفيتا” بالقلمون في ريف دمشق ببحر من الندم، منهم لعدم زواجهم، وآخرون من تزويج أبناءهم، والبقية لعدم إنجاب الأطفال بكثرة أي من عشرة إلى 15 ولداً”، بعد قرار الجهات المعنية محلياً في توزيع رغيف واحد فقط لكل فرد من العائلة السورية.

وأكد رئيس بلدية “تلفيتا” “بدر الدين ناصر يوسف” لـ ” شام تايمز”، أنه يتم توزيع رغيف واحد لكل فرد في العائلة بسبب نقص المخصصات، التي حددت سابقاً بـ 1200 كغ لـ 8000 شخص و 7000 ضيوف، قائلاً: “إذا طلعلو رغيف المواطن بكون منيح!”.

وكشف “يوسف” عن زيادة المخصصات إلى 1700 كغ أي زيادة رغيف لكل فرد، على أمل أن تزيد في أول العام القادم، علماً أن الالتزام في قرارات الوزارة بحسب البطاقة الإلكترونية يتطلب  3 طن أو 4 طن من المخصصات.

وطالب “يوسف” المعنيين للتجاوب في زيادة الكمية بحسب ما يتناسب مع عدد السكان، قائلاً: “أرسلنا العديد من الكتب إلى الوزارة ولكن لم يتم زيادة سوى 500 كغ أي تعويض عن الـ        20   بالمئة التي تخصم من جميع الأفران بسبب الظروف الصعبة، وتماشياً مع الإمكانيات المتاحة، مضيفاً إلى أنه لا يوجد في “تلفيتا” إلا مخبز واحد يفتح أبوابه إلى أن تنتهي مخصصاته.

وحاولت “شام تايمز” التواصل مع مدير عام المخابز في سورية “زياد هزاع” ومدير التموين في ريف دمشق “عمران سلاخو” إلا أنه لم يتم الرد والتجاوب على هواتفنا، لإيصال العديد من الشكاوى التي كانت في مقدمتهم هذه الشكوى لـ “ثائر” الذي نشر على إحدى المجموعات في مواقع التواصل الاجتماعي، معلقاً: ” الأمر أصبح خطير جداً نحن نفتقد أهم وسائل العيش ..وعلى قولة الطحين ما بكفي”.

وتتصدّر “تلفيتا” موقعاً جميلاً في الهضبة القلمونية الوسطى على السفوح الشرقية للسلسلة العليا من جبال القلمون على يمين الطريق العام الهابط من سهل صيدنايا نحو دمشق وتقع على الأطراف الغربية لسهل صيدنايا، حيث تبعد عن دمشق30   كم شمالاً تحدها صيدنايا من الشرق وبينهما 5 كم ومن الجنوب منين وبينهما 7 كم ومن الجنوب الغربي حلبون وبينهما 12 كم ومن الجنوب الشرقي معرة صيدنايا وبينهما  7كم.

شاهد أيضاً

سرقة دراجة نارية تتسبب بوفاة مواطن في ريف حمص

شام تايمز – متابعة توفي مواطن داخل منزله في قرية “عناز” بريف حمص الغربي خلال …