المجموعة المصغرة بشأن سورية تؤكد على دعم الحل السياسي

شام تايمز – سورية

أكد وزراء خارجية المجموعة المصغرة حول سورية في بيان لهم، دعمهم للتوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية، على أساس قرار مجلس الأمن الدولي رقم “2254”.

وجدد وزراء خارجية مصر وفرنسا وألمانيا والأردن والمملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية، ترحيبهم ودعمهم للجهود التي يبذلها المبعوث الأممي الخاص إلى سورية “غير بيدرسن”، لعقد جولة رابعة من الاجتماعات لمناقشة القضايا الجوهرية بغية تحقيق تقدم فعلي، كما حث البيان على مواصلة المشاركة مع اللجنة الدستورية التي انطلقت عام 2019.

وسلط بيان المجموعة الضوء على أهمية توفير إمكانية وصول آمنة وبلا عوائق للمساعدات الإنسانية لكافة السوريين الذين يحتاجون إليها حالياً، خاصةً مع انتشار جائحة كورونا ومعاناة البلاد من ظروف اقتصادية صعبة.

وحث البيان، “المجتمع الدولي” أيضا على مواصلة دعم “اللاجئين السوريين” والدول والمجتمعات المضيفة إلى حين يتمكنون من العودة إلى بلادهم “طوعاً وبأمان وكرامة وأمن” حسب تعبيرهم.

وأكد البيان الوزاري، أن ما من حل عسكري سيحقق السلام والأمن والاستقرار لسورية. ويبقى التقدم في العملية السياسية على النحو المبين في قرار مجلس الأمن رقم 2254، وإقرار وقف لإطلاق النار على صعيد البلاد، كما هو موضح في القرار عينه، السبيل الوحيد لتحقيق مستقبل أفضل لكافة السوريين.

يذكر أن، القرارالدولي رقم “2254” هو  قرار صوت عليه مجلس الأمن يوم 18 كانون الأول 2015، وينص على بدء محادثات السلام بسورية في كانون الثاني 2016، بينما أكد أن الشعب السوري هو من يقرر مستقبل البلاد.

شاهد أيضاً

آمال معلّقة مع بدء اجتماعات لجنة مناقشة الدستور بجنيف

شام تايمز – مارلين خرفان بدأت اجتماعات الجولة الرابعة للجنة المصغرة المنبثقة عن الهيئة الموسعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.