حزبان مصريان: سوريا بوابة أمن وسلامة الأمة العربية

أوضح رئيس حزب الوفاق القومي بمصر محمد رفعت أن ما يسمى “قانون قيصر” يمثل منتهى التدني والوقاحة الأمريكية، مؤكداً رفضه الحصار على سورية ومحاولات استهداف الشعب العربي السوري البطل في لقمة عيشه، بحسب تصريح “لوكالة سانا”.

وبيّن رفضه لتدخّل أي دولة في شؤون دولة أخرى، وواشنطن تتدخل في شؤون سورية وهو ما لا يمكن القبول والسماح به، لافتاً أن سورية هي بوابة الأمة العربية وضامن أمنها وسلامتها  وواشنطن ومن معها يريدون أن يفقدونا خط دفاعنا الأول ونحن لن نفرط في سورية ولن نتهاون مع أعدائها.

ولفت إلى أن فشل مرتزقة أمريكا في سورية دفع واشنطن إلى التدخل بشكل مباشر كمحاولة فاشلة لتحقيق مشاريعها الاستعمارية بالمنطقة، مؤكداً أن الولايات المتحدة هي الداعم الأساسي للنظام التركي والإرهابيين وتدفع بالعديد من الأنظمة العربية للإنفاق على هذه المشاريع.

وفي السياق استنكر رئيس الحزب العربي الناصري بمصر محمد أبو العلا السياسات الغربية المعادية لسورية وقال: “إن واشنطن ومن معها من دول أوروبية تمارس جرائم ضد الإنسانية وضد الدولة السورية وشعبها من خلال فرضها عليهم حصاراً جائراً يخالف كل القواعد والأعراف الدولية وهو ما يأتي في إطار المؤامرات “الصهيوأميريكية” المستمرة عليها”
وأكد على أن ما يسمى قانون قيصر يأتي في سياق هذه المؤامرات ومحاولة بائسة ويائسة لتقويض انتصارات الجيش العربي السوري، أن سورية ستبقى قوية صامدة وستنتصر على أعدائها.

شاهد أيضاً

حرب المياه تقرع طبولها في الجزيرة السورية

شام تايمز – هزار سليمان أدانت الإدارة العامة لسدود الفرات الممارسات التركية وتلاعبها بمنسوب مياه …