ما هو تأثير السهر على الصائمين

يعاني الكثير من الأشخاص أثناء فترة الصيام حالة من الخمول والوهن العام في الجسم ويرجع السبب في ذلك بحسب الأطباء الاختصاصيين إلى عامل واحد هو العادات المتبعة والروتين غير الصحي في رمضان.

السهر لساعات طويلة هو السبب الرئيسي للإرهاق أثناء الصيام بحسب ما أوضحته اختصاصية طب الأسرة الدكتورة شهيناز العلبي لمندوبة سانا لذلك يجب المحافظة على الساعة البيولوجية قدر الإمكان كونها تؤثر على فعالية الجسم والتركيز من خلال الحصول على عدد ساعات كافية من النوم ست ساعات كحد أدنى مما يولد الطاقة اللازمة للانتباه والاسترخاء مشيرة إلى أن نقص عدد ساعات النوم يؤدي إلى التعب وعدم التركيز والقدرة الكافية للسيطرة على أمور الحياة اليومية بالشكل المعتاد.

ويؤثر السهر وفق الدكتورة العلبي على هرمون الليبتين “هرمون يعمل على تنظيم توازن الطاقة في الجسم” وهرمون الجريلين “هرمون الجوع” ونسبتهم بالدم هي المسؤولة عن الجوع والشبع مبينة أن قلة ساعات النوم تسبب زيادة إفراز الأنسولين الذي يزيد تخزين الدهون والشحوم في الجسم ويزيد احتمالية الإصابة بداء السكري.

وبحسب الدكتورة العلبي يؤثر السهر أيضاً على الصحة العقلية إذ تؤدي ساعات النوم القليلة إلى تقلب المزاج ومن الممكن أن تسبب الاكتئاب واضطراب التوتر على المدى البعيد لذلك يجب عدم الاستهانة بالموضوع مبينة أن السهر يلحق أضراراً أيضاً البشرة والشعر ويؤدي إلى زيادة الشحوب في الجلد وانتفاخ العينين وظهور التجاعيد والهالات السوداء وأن الحصول على عدد ساعات نوم كافية يؤدي إلى ارتياح البشرة وعدم ظهور التجاعيد بمراحل مبكرة من العمر.

وفيما يخص تأثير السهر على أمراض القلب لفتت الدكتورة العلبي إلى أنه يزيد معدل ضربات القلب ويزيد احتمال حصول عدم انتظام في ضرباته التي يمكن أن تكون خوارج انقباض وتزيد معدلات حصول الضغط الشرياني واحتمال نوبات القلب مع السهر المديد لفترات طويلة حيث يشكل السهر خطراً على أمراض القلب مبينة أن عدد ساعات النوم الكافية من الممكن أن تقوم بدور وقائي ضد النوبات القلبية وهذا ما تثبته الدراسات العالمية.

ويؤثر السهر أيضاً على جهاز المناعة ويؤدي إلى إضعافه وعدم قدرة الجسم على إنتاج المزيد من هرمون “السايتوكينز” الذي يحفز الجهاز المناعي ويجعله متأهباً لصد أي عدوى جرثومية أو فيروسية وهذا ما يسبب احتمالية أعلى للإصابة بالأمراض الحادة والمزمنة.

وحذرت الدكتورة العلبي من السهر لفترة السحور كونه يزيد احتمال تناول الطعام والسوائل بكمية كبيرة وبعد النوم يحصل تقلص معدي مريئي يسبب ازعاجاً هضمياً وأرقاً وزيادة في إدرار البول والبدانة مشيرة إلى ضرورة التنظيم والنوم لمدة أربع ساعات قبل فترة السحور وساعتين بعد السحور إضافة إلى ساعة خلال النهار وإلى أهمية النوم خلال الليل أكثر من النهار كونه يغذي القلب والشرايين ويزيد من مناعة الجسم وإفراز الهرمونات.

راما رشيدي

شاهد أيضاً

النساء أكثر عرضة للإصابة بالأمراض

شام تايمز- متابعة أكدت دراسة علمية أن حصول المرأة على الكالسيوم وحمض الفوليك والحديد، يعد …