جيسوس ينتشل غوارديولا من بين مخالب الثعالب

خرج فريق مانشستر سيتي بفوز صعب من ملعب مضيفه ليستر سيتي (1-0)،  وذلك في الجولة الـ27 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ويدين فريق مانشستر سيتي بالفضل في انتصاره لمهاجمه البرازيلي غابرييل جيسوس، الذي أحرز هدف الفوز الوحيد له، قبل 10 دقائق من نهاية الوقت الأصلي للقاء.

وحفظ جيسوس بذلك ماء وجه مدربه الإسباني بيب غوارديولا وزميله المهاجم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو، الذي أهدر ضربة جزاء، في الدقيقة 61 من عمر المباراة على ملعب “كينغ باور”.

ورفع مانشستر سيتي، حامل اللقب، رصيده بعد هذا الفوز إلى 57 نقطة، ويحتل المركز الثاني بفارق 19 نقطة خلف المتصدر ليفربول، الذي يستضيف فريق وست هام يونايتد، يوم الاثنين المقبل.

بينما تجمد رصيد ليستر سيتي عند 50 نقطة، ويحتل المركز الثالث.

شاهد أيضاً

مدرب ليفربول يهدد بمنع لاعبيه من المشاركة مع منتخبات بلادهم

هدد الألماني يورغن كلوب بمنع لاعبي ليفربول من التوجه للعب مع منتخبات بلادهم خلال فترة …