دبي تطلق مشروع الشحن اللاسلكي الآلي للمركبات الكهربائية

أطلقت إمارة دبي منتصف فبراير الجاري، مشروع الشحن اللاسلكي الآلي للمركبات الكهربائية أثناء سيرها دون توقف، في فترة تجريبية في واحة دبي للسيليكون، وذلك في إطار استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة الرامية إلى اتخاذ خطوات عملية لإدخال المركبات الذكية والمستدامة إلى شوارعها.

تعتمد آلية شحن المركبات الكهربائية لاسلكيًا على تقنية الرنين المغناطيسي الموجه، ضمن مشروع طموح أطلقته هيئة طرق ومواصلات دبي، وهو أحد مشاريع مسرعات دبي المستقبل لتوفير وسائل نقل جماعي خضراء صديقة للبيئة، بالشراكة مع هيئة كهرباء ومياه دبي وواحة دبي للسيليكون.

وشهدت الأعوام الأخيرة، توجهًا رسميًا ملحوظًا لإدخال المركبات الذكية والمستدامة إلى شوارع دولة الإمارات، إلى جانب مجموعة من المبادرات الشبابية الرامية إلى تطوير المركبات الخضراء الصديقة للبيئة، ما يشكل خطوات طموحة لمجاراة أحدث التقنيات ومواكبة الوعي العالمي بضرورة التصدي للاحترار العالمي والحفاظ على البيئة وتعزيز اقتصاد المعرفة.

واستمرت المدينة المستدامة في دبي، خلال الشهور الأخيرة، بتجربة تشغيل مركبة ذاتية القيادة للنقل الجماعي في شوارعها في منطقة دبي لاند في شارع القدرة ضمن مسار يبلغ طوله 1250مترًا، في إطار استراتيجية الإمارة الرامية إلى تحويل 25% من النقل الجماعي إلى المواصلات ذاتية القيادة بحلول العام 2030، وتسير المركبة بالطاقة الكهربائية وهي صديقة للبيئة بنسبة 100%.

شاهد أيضاً

اكتشاف جديد قد يؤدي إلى طريقة أرخص وأكثر كفاءة في تحلية المياه!

تتطلب إزالة الملح من مياه البحر لجعلها آمنة للشرب، التغلب على عدد من التحديات العلمية، …