قصائد لشعراء من سورية وفلسطين تحية لشهداء محور المقاومة

عبرت قصائد الشعراء المشاركين من سورية وفلسطين في المهرجان الذي حمل عنوان “تحية إلى شهداء محور المقاومة” عن تماهي الشعر مع السلاح في المعركة ضد الإرهاب والاحتلال.

المهرجان الذي أقامته المستشارية الثقافية الإيرانية ومؤسسة المقاومة للثقافة والفن الإيرانية بالتعاون مع المركز الثقافي العربي في أبو رمانة اعتبر في مستهله الأديب أيمن الحسن مدير المهرجان أن المقاومة على الجبهة الثقافية جزء من الدفاع عن الأوطان ويجب أن تتوحد الثقافات المقاومة في كل بلدان العالم لحماية الكرامة والوقوف في وجه الإرهاب.

على حين أشارت رئيسة المركز الثقافي الفنانة التشكيلية رباب أحمد إلى التضحيات التي قدمت في المعركة ضد الإرهاب والفكر التكفيري معتبرة أن المهرجان صورة عن إيمان الشعوب بالمقاومة.

وفي كلمته أكد المستشار الثقافي في السفارة الإيرانية في سورية أبو الفضل صالحي نيا أن الفكر المقاوم تلازم مع حقوق وأخلاق والإنسان وصان بنيته الفكرية والثقافية والاقتصادية لمواجهة ما يطوله من تحديات.

وفي كلمة اتحاد الكتاب العرب أشار رئيس فرع دمشق الدكتور محمد الحوراني إلى أن المقاومة دفاع عن النفس وسبيل إلى النصر مهما بلغت التضحيات وأن الشهداء نذروا أرواحهم لصون أوطانهم ومقاومة الظلم والطغيان.

وألقى الشاعر محمود حامد عدداً من النصوص الشعرية الموزونة عبر فيها عن الحنين إلى فلسطين ووجوب المقاومة من أجل تحريرها وطرد الإرهاب بينما ألقى الشاعر حسن علي المرعي نصوصاً بأسلوب شعر الشطرين عبر فيها عن حبه لدمشق التي لن تتنازل عن حتمية تحرير الجولان السوري المحتل وأن المقاومة هي أساس الحضارة.

وفي قصيدته أوضح الشاعر ماهر محمد أن المقاومة صانت الأرض وأنها لن تتوقف عن مسعاها حتى استرجاع ما هو مغتصب في حين القى الشاعر فارس دعدوش نصاً بأسلوب شعر التفعيلة بين فيه أن سبيل النهوض بالوطن يكون بالربط بين الماضي والحاضر لبناء حضارة تزدهي بالمعرفة وبالأصالة.

وفي قصيدته التي كانت من شعر الشطرين ذهب الشاعر رضوان قاسم إلى أهمية المقاومة وضرورة أن تكون دائما موجودة ولا سيما في العمل الثقافي حتى نحمي أوطاننا وبلداننا.

وختم مدير مؤسسة المقاومة للثقافة والفن الإيرانية أحمد طرفة بأن المقاومة هي عامود خيمة الكرامة وهناك مثقفون حافظوا على معناها وقوة بنائها داعياً للاحتفاء بشعراء المقاومة على أعلى مستوى وإقامة المسابقات وتقديم الجوائز لهم.

ونوه مدير ثقافة دمشق وسيم مبيض في تصريح لـ سانا بأهمية المهرجان لأنه يعبر عن رؤية ثقافية موحدة لمن يساهمون في دحر الأعداء ويمثلون محور المقاومة في المنطقة.

محمد خالد الخضر

شاهد أيضاً

غسان صليبا بحفل غنائي خاص في أوبرا دمشق

شام تايمز – متابعة برعاية إعلامية من شبكة شام تايمز الإعلامية يحيي الفنان اللبناني غسان …