“أبي فيودور دوستويفسكي”.. ترجمة جديدة من الدار المصرية اللبنانية

نشرت الدار المصرية اللبنانية مؤخرا كتابا بعنوان “أبي فيودور دوستويفسكي” والذي ظهرت الطبعة الأولى له عام 1920، وهو من ترجمة الدكتور أنور محمد إبراهيم.

والكتاب لابنة الكاتب الروسي الشهير فيودور دوستويفسكي، التي وضعت أمام نفسها هدفا واضحا هو تقديم حياة والدها كاملة للقراء، من مولده وحتى وفاته، حيث لم تكتف الكاتبة عند حدود كتابة المذكرات، اعتمادا على ذاكرتها الحادة، وإنما سعت لكتابة سيرته، ونجحت في أن تبعث الحياة في الحكايات التي سمعتها من والدتها، آنّا غريغوريفنا، حول حياتها العائلية مع الوالد، دوستويفسكي.

تضمنت الحكايات اللقاء الأول، العلاقات المتوترة مع أهل الزوج، السنوات الصعبة التي قضياها في الخارج، والأحداث التي سبقت ميلاد لوبوف دوستويفسكايا نفسها، وكذلك ما حكاه والدها لوالدتها عن طفولته من معلومات تحمل الطابع الحصري، وهو ما يرسم صورة أشمل عن الكاتب الروسي العظيم.

والمترجم، محمد أنور إبراهيم، حاصل على الدكتوراه في فقه اللغة والأدب الروسي من جامعة موسكو، عضو اتحاد كتاب مصر، وعضو اللجنة الاستشارية العليا بالمركز القومي للترجمة، وحاصل على وسام الشرف من روسيا عام 2005. وله ترجمات عديدة عن اللغة الروسية من بينها: تاريخ القرصنة في العالم، نساء في حياة دوستويفسكي وغيرها.

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة تطلق مشروع ” الحاضنة الموسيقية”

شام تايمز – متابعة أعلنت وزارة الثقافة إطلاق مشروع “الحاضنة الموسيقية”، بهدف اكتشاف المواهب الفنية، …