جمعية (إيكروم) تكرم عالم الآثار السوري الشهيد الأسعد في روما

كرمت الجمعية العامة للمركز الدولي لدراسة صون وترميم الممتلكات الثقافية “إيكروم” عالم الآثار الشهيد الدكتور خالد الأسعد الذي أعدمه تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة تدمر في آب 2015.

وبينت الجمعية خلال دورتها الحادية والثلاثين المنعقدة في العاصمة الإيطالية روما خلال بيان صحفي تلقت سانا نسخة منه ان الدكتور الأسعد “أمضى أكثر من 50 عاماً من حياته وهو يحمي الآثار السورية السامية ويعمل في موقع تدمر الأثري قبل أن يتم اغتياله بوحشية من قبل إرهابيي داعش”.

وأكدت الجمعية أن “حياة الراحل الكبير وقيمه هي مثال يحتذى به من قبل الجميع كما أن حماية التراث تمهد الطريق للسلام”.

وضمن حفل تكريم الشهيد الأسعد ألقى نجله رسالة متلفزة شكر فيها الجمعية العامة على هذا التقدير وأكد أنه دون تاريخ لا يمكن للبشرية أن تملك حاضرا أو مستقبلاً.

شارك في أعمال هذه الدورة ممثلون عن 137 دولة عضو في منظمة “إيكروم” ومراقبون من دول غير أعضاء ومنظمات حكومية دولية ومؤسسات شريكة أخرى بهدف مناقشة وتعزيز التوجهات الاستراتيجية وخطة عمل المنظمة واستعراض أنشطتها خلال العامين الماضيين وانتخاب مجلس والترحيب بأحدث دولة عضو فيها وهي كوستاريكا.

يذكر أن “إيكروم” تأسست نتيجة للآثار الكارثية التي نجمت عن الحرب العالمية الثانية من دمار واسع النطاق والحاجة الملحة لإعادة بناء الممتلكات الثقافية وبدأت نشاطها بشكل رسمي في مدينة روما في آذار 1959.

رشا محفوض
سانا

شاهد أيضاً

الطالبة صارت معلّمة.. “جنى عرقسوسي” قصة نجاح ملهمة

شام تايمز – ديما مصلح نجحت جنى عرقسوسي بلقب المعلمة الصغيرة بعدما بدأت بتدريس اللغة …