2000 سيدة خضعن لفحوصات الكشف المبكر عن سرطان الثدي

للعام الثاني تشارك الأمانة السورية للتنمية في اللاذقية بحملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي والذي حمل هذا العام شعار (فيكي تنتصري على السرطان) فمنذ بداية شهر التوعية نظمت العديد من ندوات التوعية عن طريق أربع منارات مجتمعية موزعة في المحافظة ريفاً ومدينة وهي (منارة الشيخ ضاهر المجتمعية ومنارة القطيلبية ومنارة الصليبة ومنارة الفاخورة). و بينت كنانة حمدان مديرة منارة القطيلبية في الأمانة السورية للتنمية أنه تم الوصول إلى حوالي 2000 سيدة وأن مشاركة الأمانة في الحملة تهدف الوصول إلى 5000 سيدة في المحافظة ريفاً ومدينة، مشيرة إلى أن هناك 13 مركزاً تابعاً للأمانة السورية للتنمية يقدم الفحوص المجانية للنساء في مختلف أرجاء المحافظة، حيث يتم فحص السيدات من عمر 40سنة وما فوق كما يتم استقبال الحالات الأقل من 40 سنة، مشيرة إلى الإقبال الكبير للسيدات لإجراء الفحوصات. وذكرت حمدان أنه يتم العمل من خلال ندوات التوعية التي تقيمها الأمانة للسيدات التوعية بأهمية الفحص الدوري للكشف عن المرض إضافة إلى تدريبهن على كيفية إجراء الفحص الذاتي, وأشارت إلى أن نقل السيدات اللواتي بحاجة للتصوير الشعاعي إلى مراكز الأشعة مجاناً في (مشفى التوليد والأطفال ومشفى الأسد الجامعي ومشفى تشرين ومشفى الحفة إضافة إلى مراكز خاصة موزعة في اللاذقية وجبلة والقرداحة)، وأضافت: التسجيل للسيدات عن طريق المنارات المجتمعية كما إن هناك عدداً من المتطوعات من فريقنا موجود في المراكز ليساعد السيدات, مشيرة إلى أنه يتم تزويد النساء بأسماء المشافي التي تقوم بإجراء الخزعة ومتابعة العملية العلاجية للسيدات اللواتي يستدعي وضعهن العلاج, ولفتت حمدان إلى أن هناك العديد من الحالات التي خضعت للفحص تحتاج إلى استئصال فوري كما إن العدد الأكبر من الحالات بحاجة إلى خزعة لمعرفة فيما إذا كانت الكتل سليمة أم لا بينما هناك عدد قليل من الحالات التي وردت تحتاج إلى استئصال غير فوري.

شاهد أيضاً

“التنّين البحري” يضرب مزروعات طرطوس

شام تايمز – متابعة شهدت محافظة طرطوس مؤخراً رياحاً شديدة عرفت بـ”التنين البحري” مع مرور …