تواصل الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي في دير الزور

ركزت فعاليات الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي المتواصلة في محافظة دير الزور على الناحية التثقيفية وطريقة الكشف الذاتي عن المرض والوقاية منه.

 

وذكرت عضو المكتب التنفيذي لمحافظة دير الزور الدكتورة سهام الخاطر في تصريح لمراسل سانا أنه تم خلال الحملة تقديم الخدمات الطبية الكشفية والتوعوية بمشاركة من المجتمع المحلي والجمعيات الأهلية عبر العربة المتنقلة المرسلة من إدارة الخدمات الطبية إلى مشفى الشهيد أحمد هويدي والتي تضم جهاز تصوير ماموغراف وجهاز ايكو إضافة لجهاز تصوير ماموغراف في مشفى الأسد حيث يتم إجراء التصوير والفحص لأكثر من مائة سيدة يوميا.

وأشارت الخاطر إلى أن محافظة دير الزور قامت بتخصيص باصات مجانية لنقل السيدات الراغبات بإجراء الفحص والتصوير من أرياف المحافظة إلى كل من مشفى هويدي ومشفى الأسد.

بدوره أوضح مدير الصحة الدكتور بشار الشعيبي أن الحملة التي تستمر حتى نهاية الشهر الجاري تستهدف إجراء الفحص السريري لجميع السيدات بشكل مجاني وإقامة المحاضرات والندوات التوعوية حول الكشف المبكر عن المرض وأعراضه وانتشاره والوقاية منه لافتا أن الإقبال على إجراء الفحوصات يتزايد بصورة يومية.

 

من جانبه بين رئيس جمعية تنظيم الأسرة إياد شهاب أن مشاركة الجمعيات الأهلية تأتي في إطار دعم الحملة من خلال إقامة ندوات ومحاضرات تهدف إلى بث الوعي ونشر الثقافة الصحية للتعريف بأهمية إجراء الفحص الذاتي والدوري.

ونوه عدد من السيدات بالجهود المبذولة من القائمين على الحملة سواء في مشفى الأسد أو في مشفى الهويدي أو الجمعيات والمراكز التي أقامت المحاضرات التوعية والتثقيفية لافتين إلى أن الحملة مكنتهم من التعرف إلى ماهية مرض سرطان الثدي وعرفتهن على طريقة إجراء الفحص الذاتي وأهمية إجراء الفحص الدوري.

شاهد أيضاً

هزة أرضية على الحدود مع العراق شعر بها سكان الحسكة ودير الزور

شام تايمز – متابعة وقعت هزة أرضية بقوة 2.5 درجات على مقياس “ريختر” وعمق 10 …