بطة الاستحمام الشهيرة خطر تهدد ملايين الأطفال

ذكرت وكالة «أسوشيتد برس»، أن علماء أجروا تجارب على دمى البط الصفراء المطاطية وغيرها من ألعاب الأطفال التي تتعرض للبلل دائماً، ليخلصوا أنها تخفي مخلوقات قد تكون مميتة. وتظهر لقطات لحظة شطر هذه الدمى إلى نصفين، حيث تظهر داخلها أوساخ سوداء مقززة. وذكر العلماء أنهم عثروا على بكتيريا ضارة مثل «الإشريكية القولونية»، التي تعد بعض سلالاتها خطيرة، ويمكن أن تؤدي إلى إسهال دموي وتقيؤ، وأضافوا أنهم عثروا أيضاً على بكتيريا «فيلقية»، التي تؤدي إلى الالتهاب الرئوي. وحسب العلماء، فإن كل الدمى المطاطية، خصوصاً ألعاب الاستحمام تحتوي على طفيليات ضارة، مشيرين إلى أن تجاربهم أظهرت وجود البكتيريا في 4 من أصل كل 5 دمى. وما يزيد الطين بلة، أن مثل هذه الألعاب قد تجد طريقها إلى فم الطفل، وأمام أمه التي قد لا تجد الأمر خطيراً.

شاهد أيضاً

وزارة الصحة: 90 إصابة جديدة بكورونا في سورية وشفاء 76 حالة ووفاة 8 حالات

شام تايمز -متابعة  أعلنت وزارة الصحة، تسجيل 90 إصابة جديدة بفيروس كورونا مايرفع العدد الإجمالي …