صادق: أمريكا تسعى لاستغلال وسائل التواصل الاجتماعي في تضليل جيل الشباب

محاولات الغزو الثقافي عن طريق الوسائل الإلكترونية والتواصل الاجتماعي ومستلزمات الحفاظ على منظومتنا الأخلاقية والوطنية محاور تناولتها الندوة التي أقامتها مكتبة الأسد الوطنية في قاعة المحاضرات اليوم.
الندوة التي حملت عنوان (الوعي والثقافة الإلكترونية) تطرق خلالها الباحث في شؤون المعلوماتية محمد ياسر صادق إلى أن الخطر الناجم من الغزو الإلكتروني يتمثل في سعي الغرب ولا سيما أمريكا لاستغلال وسائل التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك في تضليل جيل الشباب بعدد هائل من الأفكار المسمومة وبأن مجتمعات الغرب وحدها التي تحترم الإنسان وتحتكر الحضارة والرقي بهدف تحريض الشباب على خيانة أوطانهم تحقيقا لمبدأ الحرب الناعمة أو غير المباشرة.
بدوره عرض رواد صادق وهو متخصص في الإعلام المعلوماتي لظاهرة التلوث الإلكتروني وهي الفوضى الناجمة عن غزارة المنصات الإلكترونية التقليدية والتفاعلية والتي يجب مواجهتها بتسليح الشباب بالثقافة وبالوعي وتدريبهم ليكونوا جزءاً من مشروع وطني يستخدم وسائل التواصل لخدمة المجتمع.
بدوره قال مدير عام مكتبة الأسد إياد مرشد في تصريح لسانا “إن هذه النشاطات والبحث في مجال التواصل الاجتماعي الإلكترونية يجب أن تكون باهتمامات المؤسسات الثقافية جميعها لأنها جزء فاعل من المجتمع ويقع على كاهلها مسؤولية النهوض بوعيه”.
محمد خالد الخضر
سانا

شاهد أيضاً

الوزير عماد سارة: “لآخر العمر” يجسد بطولة كل إعلامي واكب الجيش في الميدان

خاص – شام تايمز أكد وزير الإعلام عماد سارة خلال افتتاح العرض الخاص لفيلم “لآخر …