مينياتور دمشقي.. معرض ممزوج بالخط والزخرفة والمنمنمات

بدأت حكاية الفنانة التشكيلية ريم قبطان الأسطة مع فن المنمنمات من خلال اطلاعها على أعمال الفنان الإيراني محمد علي زاوية وما يحمله هذا الفن من دقة لامتناهية في الرسم واللوحات التي تجسد معاني وحكايات مستوحاة من الملاحم والقصص التاريخية والمستلهمات الشعرية المتناغمة مع إحساس الفنان.

وفي معرضها الفردي الثاني والذي حمل عنوان “مينياتور دمشقي” الذي أقامته في المستشارية الثقافية لسفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق حاولت الفنانة الأسطة تجسيد البيئة الدمشقية على طريقة المينياتور الفارسي ووشحتها ببعض أبيات الشاعر الكبير نزار قباني.

المعرض الذي ضم 44 عملاً وأهدته إلى وطنها سورية يتألف من قسمين الأول عبارة عن تكوين خطي استعملت فيه زخارف من تصميمها فجاء كخليط متجانس للناظر أما القسم الثاني من المعرض فضم مزيجاً بين فن الزخرفة والمنمنمات مازجاً الوحدات الزخرفية التقليدية مع العناصر الحيوية من الكائنات الحية على مختلف أشكالها وأنواعها لإظهار البيئة الدمشقية بأسلوب المنمنمات.

وفي تصريح لـ سانا بينت الأسطة أن هذا النمط من الفن غير معروف في سورية وأحبت تقديم نتاجها من خلاله لافتة إلى سعيها المستمر لتطوير أدواتها والمواظبة على التدريب ومحاولات إبداع تصاميم خاصة بها.

وعقب افتتاح المعرض أقيمت ندوة عن “واقع الفن التشكيلي الإيراني بعين الفنان السوري” شارك فيها رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين في سورية الدكتور إحسان العر والفنان والناقد التشكيلي اكسم طلاع بحضور سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى سورية جواد ترك أبادي والمستشار الثقافي أبو الفضل صالحي نيا وحشد من الفنانين التشكيليين والمهتمين.

وتناولت الندوة الفن التشكيلي الإيراني المعاصر ومدارسه واستحواذ الجانب التطبيقي على حيز مهم فيه ولا سيما في تزيين الشوارع والساحات والأماكن العامة في إيران إضافة إلى حضور المقاومة برمزيتها في العديد من أعمال الفنانين التشكيليين الإيرانيين.

يذكر أن التشكيلية ريم قبطان الأسطة درست الرسم الهندسي في المعهد التقاني الهندسي وبعدها درست الرسم في مركزي أحمد وليد عزت للفنون التطبيقية وأدهم إسماعيل للفنون التشكيلية ومن ثم درست الخط العربي والزخرفة في المعهد التقاني للفنون التطبيقية وهي حالياً تقوم بتدريس الرسم والخط بمرسمها الخاص وفي إحدى مدارس دمشق وتمارس العمل الفني ولها العديد من المشاركات في معارض جماعية.

رشا محفوض
سانا

شاهد أيضاً

الوزير عماد سارة: “لآخر العمر” يجسد بطولة كل إعلامي واكب الجيش في الميدان

خاص – شام تايمز أكد وزير الإعلام عماد سارة خلال افتتاح العرض الخاص لفيلم “لآخر …