شاعران من سورية ولبنان في أمسية مشتركة بثقافي أبو رمانة

تقاسم الشاعران السوري محمد خالد العمر واللبناني وهيب عجمي الأمسية الشعرية التي أقامها المركز الثقافي في أبو رمانة حيث قرأا نصوصاً وطنية واجتماعية وعاطفية.

وأشار الشاعر علام عبد الهادي الذي أدار الأمسية إلى أهمية التزام الشاعرين بوصف المشاعر الوطنية والتمسك بالمبادئ الأصيلة ومواجهة الإرهاب والتزامهما بالموسيقا الشعرية.

وبدوره ألقى الشاعر العمر نصوصا شعرية ظهر فيها حب دمشق التي اعتبرها دلالة على التاريخ والحضارة الأصيلة إضافة إلى قصائد ونصوص عبر فيها عن حبه للوطن ومواجهة الإرهاب.

في الوقت عينه جاءت النصوص التي ألقاها الشاعر عجمي ملتزمة في مواجهة الإرهاب وحب سورية وشعبها إضافة إلى تعبيره عن رسوخ ذكرياته مع السوريين في ذاكرته كما أنشد بعضا من نصوصه الشعرية بشكل غنائي.

ولفتت الفنانة التشكيلية رباب أحمد إلى أهمية مشاركة شعراء لبنانيين في الأمسيات الأدبية ولا سيما أنهم يعبرون عن تضامنهم مع الشعب السوري على الصعيد الثقافي في مواجهة الإرهاب والتآمر.

ونوه مدير ثقافة دمشق وسيم مبيض بالتزام الشاعرين بالأصالة التي لا تخلو من محاكاة المعاصرة بأسلوب فني يعبر عن محافظة الشعر السوري والعربي على مكانته.

محمد خالد الخضر

شاهد أيضاً

الوزير عماد سارة: “لآخر العمر” يجسد بطولة كل إعلامي واكب الجيش في الميدان

خاص – شام تايمز أكد وزير الإعلام عماد سارة خلال افتتاح العرض الخاص لفيلم “لآخر …