السيدة أسماء الأسد استقبلت عددا من العائلات الجبارة.

لأنهم الجبارون بعظيم تضحياتهم وعطائهم.. والجبارون بصبرهم كرمى لـسورية.. هم وأبناؤهم الشهداء كانوا وسيبقون النموذج الأمثل المقتدى به، والأمانة المصانة والمقدرة.. وكما دأبها.. السيدة أسماء الأسد استقبلت عددا من هذه العائلات الجبارة.. بينهم من قدم 3 شهداء ومنهم من قدم 5 شهداء من العائلة ذاتها فداء للوطن وكرامته وعزته..

شاهد أيضاً

إخماد حريق اندلع في سيارة وامتد إلى سيارتين في حي المزة بدمشق

شام تايمز – دمشق – علي خزنه أخمد عناصر فوج إطفاء دمشق حريقاً اندلع في …