حجز سيارات لباعة مازوت وإغلاق محال بيع الألبسة والحقائب المدرسية

أصدر محافظ دمشق المهندس عادل العلبي عدداً من القرارات بحجز سيارات باعة المازوت وسرفيس بسبب الاتجار بمادة المازوت المدعوم ، كما أصدر قرارات بإغلاق عدداً من المحالات والفعاليات التجارية في المدينة لمدة تتراوح من ثلاثة أيام إلى خمسة عشر يوم وذلك لمخالفتها الشروط الصحية والبيع بسعر زائد وعدم تقديم بيانات تكلفة.

مازن دباس عضو المكتب التنفيذي لقطاع الشؤون التموين والتجارة الداخلية والصناعة في محافظة دمشق بين أنه خلال شهر إيلول من العام الجاري تم تنظيم حوالي / 46 / ضبطاً مخالفاً شملت حجز ثلاثة سيارات لبيع مادة المازوت بسبب الغش والتدليس بقصد الاتجار بها وذلك من خلال تركيب صمام راجع مع جهاز تحكم إضافة لحجز سرفيس يعمل على خط الدويلعة برامكة وضبط عامل مضخة مازوت في خزان هندسة المرور بمنطقة البرامكة وذلك بمخالفة الاتجار بمادة المازوت المدعوم وتم احالتهم للقضاء.

مضيفاً انه تم إغلاق / 39 / محلاً تجارياً مخالفاً منها محال لبيع ألبسة وحقائب مدرسية لمخالفة المواصفات والبيع بسعر زائد ومن ضمن الإغلاقات مطعم لبيع الفول والحمص في دمر البلد لوجود سوس وحشرات ضمن مادة الحمص المسلوق .

منوهاً أن محافظة دمشق تتابع مستوردي المواد الغذائية للتأكد من التسعيرة حيث تم إغلاق عدد من محال استيراد المواد الغذائية لعدم تقديمهم بيانات الكلفة في سوق الزبلطاني ،
وأن منشآت صناعة وتحضير المواد الغذائية كان لها نصيب في الإغلاقات لمخالفتهم المواصفات القياسية السورية حيث تم إغلاق منشأتين لانتاج الجبنه المطبوخة الأولى في منطقة العباسيين والثانية في سوق الدقاقين ومنشأة لانتاج الحلاوة الطحينية في شارع الملك فيصل .

ومن بين الإغلاقات أيضاً محل لبيع المكياجات في سوق الحرير لحيازته وعرض مادة ” كريم أساس ” مقلد وغير أصلي ومركز توزيع مواد تجميل في القنوات لعدم تقديم بيانات التكلفة، ومنشأتين الأولى لانتاج مواد التجميل في منطقة الشخ سعد بالمزة لطرحه كولونيا أطفال مخالفة للمواصفات والثانية لانتاج العطورات في البزورية لانتاجه وطرح مادة ” ماء الزهر البلدي ” مخافة للمواصفات القياسية السورية .

وأشار دباس إلى أن الإغلاقات شملت محل لبيع كابلات كهربائية في سوق الكهرباء لمخالفة المواصفات للكبل النحاس ومحل لخراطة ونسخ مفاتح في منطقة المزة جبل لتقاضي زيادة بسعر خدمة نسخ المفاتيح ، كما تم إزالة عدد من بسطات بيع الخضار والفواكه في ساحة شمدين وتحت جسر الميدان للبيع بسعر زائد

هذا وتتابع محافظة دمشق وبالتعاون والتنسيق مع مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك من خلال جولات دورية لمراقبة الأسواق و ضبط جودة البضائع لاسيما المواد الغذائية للحفاظ على صحة وسلامة المواطن، والتقيد بالتسعيرة المحددة من قبل مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك، وسيتم متابعة أي شكوى واتخاذ الإجراءات القانونية أصولاً.

شاهد أيضاً

قوات الاحتلال التركي بريف حلب في مرمى نيران “مجموعة مجهولة”

شام تايمز – متابعة استهدفت مجموعة مجهولة بالقنّاصات الحرارية السبت 16 كانون الثاني، قاعدة للاحتلال …