أمسية موسيقية لفرقة (كن فيوجن) في ثقافي السويداء

معزوفات ومقطوعات موسيقية بأنماط جديدة قدمتها فرقة “كن فيوجن” مساء يوم 22/9/2019على مسرح المركز الثقافي العربي بمدينة السويداء وسط حضور لافت لمحبي موسيقا الجاز.

 

الأمسية التي أقامتها الهيئة العامة لدار الأسد للثقافة والفنون ومديرية الثقافة بالسويداء واستمرت ساعة من الزمن قدم خلالها أعضاء الفرقة أحمد اسكندراني على الناي وجورج مالك على الغيتار وطارق المسكي على الغيتار باص وسيمون مريش على الإيقاع عشر معزوفات موسيقية بين مقطوعات عالمية وأخرى من تأليفها بدءاً من مقطوعة “مبهج بشكل غريب” تلتها “شفتلي” كروس ويندز “هوس” أذان غجري “مندير” لونغا” زركشة “كيف” لتختتم بمقطوعة “رقصة الاحتراق”.

 

وأوضح عازف الدرامز والإيقاع سيمون مريش أن فرقة “كن فيوجن” هي نتاج عمل جماعي بخطوات جريئة في دمج أنماط موسيقية متعددة بكيان واحد تشمل كل ما تعلمه أفرادها لخلق موسيقا مختلفة عن السائد وليس القصد الابتعاد عن التراث الموسيقي بل إضافة بيئة موسيقية جديدة تخترق الأذن وتخاطب القلب والروح لتكون هذه البيئة الحاضنة لمجموعة من الإرتجالات لكل آلة موسيقية وتسرد جانباً من القصة اللحنية الهارمونية والإيقاعية.

وعبر عدد من الحضور عن سعادتهم واستمتاعهم لسماع المقطوعات واندماجهم بكل تفاصيل الحفل الذي قدم بأداء احترافي عالي المستوى من خلال دمج الموسيقا الغربية والشرقية وتقديم لون موسيقي جديد ينقل مستمعيه إلى عالم آخر ويدخل الفرح لقلوبهم.

يشار إلى أن فرقة “كن فيوجن” تأسست عام 2013 ولها مشاركات محلية وعالمية آخرها في النسخة الثامنة لمهرجان الجاز في الهند.

ديار نصر

شاهد أيضاً

الوزير عماد سارة: “لآخر العمر” يجسد بطولة كل إعلامي واكب الجيش في الميدان

خاص – شام تايمز أكد وزير الإعلام عماد سارة خلال افتتاح العرض الخاص لفيلم “لآخر …