معرض تشكيلي في قاعة العرش بقلعة حلب

افتتح في قاعة العرش بقلعة حلب اليوم المعرض التشكيلي الفردي الأول للفنانة نرمين منصور جبيس والذى تضمن 25 لوحة فنية تحدثت عن واقع مدينة حلب خلال الحرب.

وقالت الفنانة التشكيلية نرمين “إن المعرض الذي حمل عنوان مدد حلب كناية عن طلب العون الإلهي لنصرة هذه المدينة التي طالتها جرائم الإرهابيين لسنوات”، مشيرة إلى أن كل لوحة من لوحاتها لها قصة مختلفة وأنها استخدمت تقنية الألوان الزيتية الحارة لتعبر عن الشغف والحب والعشق لمدينة حلب متبعة المدرسة الانطباعية الرمزية.

مدير الثقافة في حلب جابر الساجور لفت إلى أن هذا المعرض هو الأول من نوعه في قاعة العرش بقلعة حلب والذي يعتبر دليلاً على أن إعادة الإعمار قائمة لترميم كل ما خربه الإرهاب، لافتاً إلى دعم مديرية الثقافة كل الفعاليات التي تقام في هذا الصرح الأثري لتعود لعهدها ذات امتداد إنساني وحضاري كبير.

ومن زوار المعرض الذي يستمر 3 أيام الفنان التشكيلي رامي أبو ردن الذي نوه بلوحات الفنانة التشكيلية نرمين والتي عبرت عن نبض الحياة والأمل من خلال الألوان وتجسيد معالم حلب الأثرية وهذا ما أكدته الفنانة التشكيلية سوزان الحسين، مشيرة إلى طابع الحزن الذي تجسد في لوحات المعرض أثناء الحرب الإرهابية مع وجود فسحة للأمل.

وأعربت الشابة مرفت القاضي عن إعجابها بمواضيع اللوحات المتنوعة ولا سيما أنها تحدثت عن تراث مدينة حلب.

حلب-سانا

شاهد أيضاً

الطالبة صارت معلّمة.. “جنى عرقسوسي” قصة نجاح ملهمة

شام تايمز – ديما مصلح نجحت جنى عرقسوسي بلقب المعلمة الصغيرة بعدما بدأت بتدريس اللغة …