اسبانيا تفوز بصعوبة على الصين ..كولومبيا تهزم البيرو ضمن تصفيات كأس العالم

حقق المنتخب الاسباني بطل العالم وحامل لقب أوروبا بكرة القدم فوزه الثالث على التوالي في آخر استعداداته لحملة الدفاع عن لقبه في يورو 2012، وذلك بعد فوزه الاحد على ضيفه الصيني بصعوبة بالغة وبنتيجة 1-صفر.

وسيتوجه المنتخب الاسباني فورا للمشاركة في كأس أمم أوروبا والتي ستقام في بلدين هما بولندا واوكرانيا خلال الفترة من 8 حزيران/ يونيو الحالي وحتى الأول من تموز/ يوليو المقبل.

وسجل هدف الفوز الوحيد لاسبانيا لاعب مانشستر سيتي بطل الدوري الانكليزي دايفيد سيلفا وذلك بعدما تلقى تمريرة ولا اروع من مواطنه صانع العاب برشلونة بطل كاس ملك أسبانيا اندرياس انييستا في الدقيقة 85.

وبدأت المباراة بشكل رائع للمنتخب الصيني الذي أهدر اكثر من فرصة بسبب تألق الحارس ايكر كاسياس، غير أن الامنتخب الاسباني امتلك زمام المبادرة في الشوط الثاني وتحكم تمام بايقاع اللعب وأهدر الكثير من الفرص قبل أن يسجل سيلفا الهدف الوحيد.

وعمد مدرب المنتخب الاسباني ديل بوسكي على شاراك كافة لاعبيه على مدار الشوطين، وذلك بعد انضمام لاعبي برشلونة واتلتيك بيلباو واكتمال لاتشكيلة الدولية.

وسبق للمنتخب الاسباني ان تفوق على صربيا 2-صفر وعلى كوريا الجنوبية 4-1.

سيلفا: إنييستا يجعل الأمور أسهل

أكد مهاجم المنتخب الإسباني ديفيد سيلفا، صاحب هدف الفوز على المنتخب الصيني أن مواطنه أندريس انييستا “يجعل الأمور أسهل بكثير عندما يلعب إلى جوارك”.

وقال سيلفا، في تصريحات عقب آخر المباريات الودية التي يخوضها المنتخب الإسباني قبل مشاركته في بطولة أمم أوروبا يورو2012، “إنه لاعب رائع، صنع لي كرة الهدف، والحقيقة هي أنه يجعل الأمور أسهل في الملعب”.

وحول أداء المنتخب الإسباني قال إنه كان “بطيئا بعض الشيء” في الشوط الأول، الذي بدأه المنافس بشكل جيد، ولكن في الشوط الثاني ارتفع المستوى، و”سنحت الكثير من الفرص” للتهديف.

وأضاف “ولكن في النهاية سنحت الكثير من الفرص للتهديف، وتمكن المنتخب لحسن حظه من تسجيل هدف والفوز بالمباراة”، محذرا من أن أول مباريات المنتخب الإسباني في بطولة أمم أوروبا أمام إيطاليا “ستكون معقدة”.

وتابع “نأمل في أن نكون في كامل تركيزنا لأنهم سيكونون كذلك، كالمعتاد. نرغب في تحقيق الثلاثية، ودخول التاريخ، ولكننا نعرف أن ذلك سيكون معقدا وصعبا للغاية لأن أي فريق سيصعب الأمور”.

ويسعى المنتخب الإسباني في بولندا وأوكرانيا إلى تحقيق ثلاثية تاريخية، بأن يكون أول فريق يحقق ثالث لقب كبير على التوالي بعد إحرازه نفس اللقب قبل عامين في النمسا وسويسرا، ثم لقب المونديال في جنوب أفريقيا.

وتلعب إسبانيا في المجموعة الثالثة للبطولة التي تنطلق في الثامن من الشهر الجاري وحتى الأول من يوليو/تموز المقبل، إلى جوار إيطاليا وكرواتيا وأيرلندا.

ديل بوسكي راض عن الشوط الثاني أمام الصين

قال فيسنتي ديل بوسكي المدير الفني للمنتخب الإسباني لكرة القدم إنه غير راض عن أداء الفريق في الشوط الأول لمباراته الودية التي فاز فيها بهدف نظيف على ضيفه الصيني اليوم الأحد، لكنه أبدى رضاه عن الشوط الثاني.

وقال المدرب عقب آخر تجارب فريقه الودية قبل السفر إلى بولندا وأوكرانيا من أجل الدفاع عن لقبه في بطولة الأمم الأوروبية “يورو2012”: “يفصلنا أسبوع عن بطولة أوروبا ونحن أفضل. لقد تحسنا وأنا راض”.

وأوضح ديل بوسكي أن فريقه “كان في الشوط الأول كسولا بعض الشيء”، مضيفا “لقد أرهقونا وتسببوا في خطورة على مرمانا. في الشوط الثاني وضعنا عددا من اللاعبين الذين يجيدون امتلاك الكرة، ولعبنا باطمئنان أكبر وصنعنا فرصا للتسجيل”.

وأبرز المدرب أنه “ليس صحيحا” أن إسبانيا هي “المرشحة” للقب القاري، إلا أنها “تدافع عن اللقب، لكن هناك أربعة أو خمسة منتخبات أخرى تملك نفس المستوى”.

وأثنى ديل بوسكي على مواطنه خوسيه أنطونيو كاماتشو المدير الفني للصين: “لقد كانوا منظمين للغاية. لم يكتفوا بالدفاع”، مشيرا إلى أنه نقل إليه هذا الإعجاب بعد المباراة.

ويسعى المنتخب الإسباني في بولندا وأوكرانيا إلى تحقيق ثلاثية تاريخية، بأن يكون أول فريق يحقق ثالث لقب كبير على التوالي بعد إحرازه نفس اللقب قبل عامين في النمسا وسويسرا، ثم لقب المونديال في جنوب أفريقيا.

وتلعب إسبانيا في المجموعة الثالثة للبطولة التي تنطلق في الثامن من الشهر الجاري وحتى الأول من يوليو المقبل، إلى جوار إيطاليا وكرواتيا وأيرلندا.

كولومبيا تعود من بيرو بثلاث نقاط مستحقة

حقق المنتخب الكولومبي فوزا مستحقا على مضيفه البيرواني بهدف نظيف الأحد في ليما، في ختام مباريات الجولة الخامسة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال البرازيل 2014.

أحرز هدف اللقاء الوحيد النجم الصاعد جيمس رودريجيز لاعب بورتو البرتغالي (ق52) بعد انفراد بالمرمى، ليضمن لكولومبيا ثلاث نقاط مهمة، رفعت رصيد الفريق إلى سبع نقاط في المركز الخامس للتصفيات.

في المقابل، فشل منتخب بيرو في تعويض الغيابات العديدة في صفوفه، وكان أبرزها الثلاثي المحترف في أوروبا كلاوديو بيزارو وخوان مانويل فارجاس وجيفرسون فارفان بداعي الإصابة.

وتجمد رصيد بيرو عند ثلاث نقاط في المركز قبل الأخير، للتصفيات التي تتصدرها الأرجنتين بعشر نقاط.

وتحل كولومبيا ضيفة على الإكوادور في الجولة السادسة يوم الأحد المقبل، فيما تسافر بيرو لمواجهة أوروجواي في مونتفيديو.

كووورة – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

بيروت غارقةٌ بمطرها واللبنانيون يغردون غضباً

شام تايمز – متابعة فاضت مياه الأمطار، ومياه الصرف الصحي، في شوارع أساسية في العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.