الرئيسية » news bar » استشهاد 42 شخصاً بعدة مدن .. سانا : مقتل إرهابيين اثنين بانفجار عبوة كانوا يصنعونها بدمشق

استشهاد 42 شخصاً بعدة مدن .. سانا : مقتل إرهابيين اثنين بانفجار عبوة كانوا يصنعونها بدمشق

قالت لجان التنسيق المحلية إن 42 شخصاً استشهدوا الجمعة في مظاهرات دعت إليها المعارضة تحت شعار “أطفال الحولة مشاعل النصر”.

وأفاد ناشطون سوريون بإعدام 12 عاملا مدنيا في القصير بحمص.

وقال الناشطون إن العمليات العسكرية تواصلت من خلال قصف للقوات الحكومية على داريا أسفر عن شهداء وعدد كبير من الجرحى، بعد اشتباكات كبيرة بين الجيش النظامي والجيش السوري الحر.

وشهدت المعضمية في ريف دمشق إطلاق نار كثيفا واستهدافا من قبل القناصة لـ”كل شيء يتحرك” وفقا لما أفاد الناشطون.

وأفادت شبكة شام الإخبارية المعارضة بأن قوات الجيش السوري شنت هجوما وصفته بالعنيف بالدبابات والأسلحة الثقيلة على مدينة البوكمال في محافظة دير الزور شمال شرقي البلاد.

وقالت لجان التنسيق المحلية إن القصف العشوائي تجدد على أحياء حمص القديمة والخالدية والقصور بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة.

وشهدت إدلب والرستن ودير الزور والقامشلي ودمشق وريفها تظاهرات احتجاج واستنكار وطالب المتظاهرون المجتمع الدولي بمواصلة التحقيق في المجازر التي ارتكبها جيش النظام بحق المدنيين.

وكان عشرات الآلاف من السوريين خرجوا اليوم في شوارع حلب، لا سيما في حي الأعظمية متجهين نحو ساحة سعد الله الجابري، رافعين الصيحات الاحتجاجية المنددة بالمجازر.

يأتي هذا في حين تتعرض، حمص وريفها لقصف بالدبابات التي تحاصر مختلف الأحياء، وقد طال القصف المتواصل حي الخالدية هذا الصباح، من قبل الدبابات. وتبرر قوات النظام قصفها للأحياء السكنية عادة بتواجد ما تسميها بالعصابات المسلحة، غير أن أفراد الجيش الحر وعناصره المتمركزين في هذه الأحياء يتحدثون عن حماية المدنيين من القصف.

واحتجاجا على مجزرة الحولة عمّ الإضراب العام أسواق العاصمة دمشق وعلى رأسها الحميدية وحريقة، وأغلقت جميع المحال التجارية أبوابها في احتجاج سلمي على مواصلة النظام قمعه للاحتجاجات، وسرعان ما امتد الإضراب الى مدينة حلب شمال سوريا وأسواقها الرئيسية في شارعي صلاح الدين وسيف الدولة.

وكان الحكومة السورية أعلنت نتائج تحقيق أجرته في مجزرة الحولة اتهمت فيه “إرهابيين” بارتكابها، ودعا التلفزيون السوري إلى صلاة الغائب بعد صلاة الجمعة على أرواح ضحايا المجزرة.

وبالمقابل فقد أفادت وكالة الانباء السورية سانا عن مقتل اليوم إرهابيان وأصيب ثالث في انفجار عبوة ناسفة كانوا يقومون بإعدادها في منزل بمنطقة بساتين الرازي في دمشق.

ونقل مراسل سانا عن مصدر بقيادة شرطة المحافظة قوله إن انفجار العبوة الناسفة التي كان الإرهابيون يعدونها في الطابق الثاني من منزل مؤلف من طابقين أدى إلى مقتل الإرهابيين إبراهيم محمد خير صنوفة ومعتز بهاء الدين حروب وإصابة الإرهابي سعيد ناعسة ووقوع أضرار كبيرة بالمنزل.

وكالات – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

المؤسسة العامة للمخابز: نعمل على إحداث خطوط إنتاج جديدة واستبدالها بالخطوط القديمة

شام تايمز – متابعة قال مدير عام المؤسسة العامة للمخابز “زياد هزاع”.. إن وضع خطوط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.