الرئيسية » news bar » المقداد: سورية لم تخرق خطة عنان والطرف الأخر لم يلتزم بأي بند من التفاهم الأولي

المقداد: سورية لم تخرق خطة عنان والطرف الأخر لم يلتزم بأي بند من التفاهم الأولي

جدّد نائب وزير الخارجية السورية فيصل المقداد، الثلاثاء 29-5-2012، التأكيد على أن حكومة بلاده ملتزمة بخطة المبعوث الدولي كوفي عنان، وشدّد على أنه لم يتم خرق خطة عنان من قبل حكومته، متهماً الأطراف الأخرى بخرق الخطة.

وقال المقداد في تصريح صحفي نقلته وكالات الأنباء إن “سورية قدّمت كل ما يلزم من أجل تمكين بعثة المراقبين الدوليين وأفرادها للقيام بمهامهم بشكل كامل من دون أي معوقات على الإطلاق”، مشدداً على أن “سورية خلال هذه الفترة لم تقم ولو بانتهاك واحد لخطة عنان وللتفاهم الأولي ما بين الحكومة السورية والأمم المتحدة، وفي الوقت نفسه لم يلتزم الطرف الأخر ولو ببند واحد من التفاهم الأولي”.

واعتبر أن هذا الأمر “يدل على وجود قرار بعدم تنفيذ خطة عنان وإفشالها من قبل المجموعات المسلحة والمعارضة التي تقف معها، إضافة إلى الدول التي تقوم بتمويل وتسليح هذه المعارضة”، مشيراً إلى أنه “بالرغم من ذلك، نحن سائرون ونريد مصلحة سورية وإعادة الأمن والإستقرار الى هذا البلد وشعبه”.

ووصف نائب وزير الخارجية السورية المحادثات التي أجراها المبعوث الدولي العربي المشترك إلى سورية كوفي عنان مع المسؤولين السوريين بأنها “بنّاءة ومثمرة، عبّرت عن رغبة الجانبين بالتعاون الصادق لتنفيذ خطة عنان”، مكرراً أنه الحكومة السورية “قامت بتقديم كل التسهيلات من أجل إتمام تمركز وتوزع بعثة الأمم المتحدة في أنحاء سورية”.

من جهة أخرى، أدان المقداد المجزرة التي ارتكبت يوم الجمعة الماضي في بلدة الحولة في ريف حمص وسط البلاد وراح ضحيتها أكثر من 108 أشخاص من بينهم 32 طفلاً ونحو 300 جريح بحسب إحصائية بعثة المراقبين الدوليين، مؤكداً أنه “من المستحيل أن يكون من التزم التهدئة هو من ارتكب هذه المجرة”.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

توقيف الرغيف بتهمة التكبر على أهل تلفيتا

خاص – شام تايمز – كلير عكاوي سقط بعض المواطنين في منطقة “تلفيتا” بالقلمون في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.