الرئيسية » news bar » المجلس الوطني : التكلفة المتوقعة لإعادة بناء سوريا 11.5 مليار دولار

المجلس الوطني : التكلفة المتوقعة لإعادة بناء سوريا 11.5 مليار دولار

قال عضو المكتب الاقتصادي لـ”لمجلس الوطني السوري” المعارض أسامة قاضي إن التكلفة المتوقعة لإعادة بناء الاقتصاد السوري البالغة 11.5 مليار دولار (نحو 762 مليار ليرة سورية) ستتجه بشكل أساسي لدعم العملة، في حين أعلنت ألمانيا ودولة الإمارات عن “تحالفهما لإنشاء مبادرة مشتركة لإعادة بناء سوريا”.

ونقلت وكالة (رويترز) عن وزير الدولة الاماراتية للشؤون الخارجية أنور محمد قرقاش في كلمة افتتاح اجتماع “اصدقاء سوريا4” الذي عقد الخميس في ابو ظبي بدولة الامارات العربية المتحدة قوله إنه “يظهر اجتماعنا جدية المجتمع الدولي في مساعدة الشعب السوري في سعيه نحو مستقبل آمن ومزدهر ولتوطيد موقع سوريا في المنطقة العربية والإقليم كدولة مستقرة توفر التنمية والاستقرار لشعبها”،

مؤكداً أن “المجتمع الدولي ومن خلال دعمه للشعب السوري يقدم أكثر مما تتضمنه التصريحات ويقوم بالفعل بمساعدة السوريين على وضع مبادئ محددة لاقتصادهم ما بعد الأزمة”.

وكان ممثلو مجموعة عمل “أصدقاء سوريا” عقدوا اجتماعا يوم الخميس في ابو ظبي بمشاركة أكثر من 60 دولة وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي في “المجلس الوطني السوري” المعارض لبحث موضوع الاقتصاد السوري ما بعد الأزمة.

من جانبه، أوضح قاضي ان ” بعد أن قامت الحكومة بالفعل بتصفية معظم احتياطيات النقد الأجنبي إضافة إلى برامج مكافحة البطالة وتنمية المهارات ودعم الغذاء، فأن التكلفة المتوقعة لإعادة بناء الاقتصاد السوري هي 11.5 مليار دولار ستتجه بشكل أساسي لدعم العملة”.

ووصل الاحتياطي من القطع الأجنبي الموجود في بداية الأحداث التي تمر بها سوريا إلى 18 مليار دولار، لكن نقص هذا المبلغ بمقدار 1.2 مليار دولار لتمويل مشاريع استثمارية كان تم الاتفاق على تمويلها مع بنك الاستثمار الأوروبي أو بعض المؤسسات الأوروبية الأخرى وأحجموا عنها، بحسب حاكم المصرف المركزي، فيما كان وزير الاقتصاد والتجارة محمد الشعار شدد على ضرورة الإدارة الحكيمة للعملة الأجنبية التي تملكها الدولة.

بدورها اعتبرت عضو المجلس فرح الأتاسي إن “خطة إعادة البناء الاقتصادي ستقنع السوريين المترددين على الانضمام للمعارضة التي تفكر في مصالحهم على الأمد البعيد”.

وأعلن معارضون سوريون إنشاء “المجلس الوطني السوري” أوائل شهر تشرين الأول الماضي في اسطنبول بهدف توحيد أطياف المعارضة, حيث قال معارضون من المجلس انه يمثل المعارضة في الداخل والخارج, إلا أن شخصيات من معارضة الداخل رفضت هذا الأمر، فيما اعترفت دول مؤخرا بالمجلس كممثل شرعي للسوريين.

فيما أعلنت ألمانيا ودولة الإمارات عن “تحالفهما لإنشاء مبادرة مشتركة لإعادة بناء سوريا”، وقال المسؤول بوزارة الخارجية الألمانية كليمنس فون غوتس ان “الدولتين تعهدتا بتقديم نحو  755 ألف دولار (نحو 52 مليون ليرة) لكل منهما لإنشاء أمانة تقود المشروع”.

يشار إلى أن الاقتصاد السوري تأثر في الآونة الأخيرة بالأحداث التي تتعرض لها سوريا من احتجاجات اندلعت في عدة مدن سورية منذ 15 آذار العام الماضي، والتي أسفرت عن سقوط آلاف الشهداء، إضافة إلى جملة من العقوبات الاقتصادية غربية وعربية طالت عدد من الشخصيات الاقتصادية والسياسية والكيانات الاقتصادي.

وكان البيان الختامي لمؤتمر “أصدقاء سوري3” تبنى الاعتراف بـ “المجلس الوطني السوري” المعارض “ممثلا شرعيا لجميع السوريين”، مؤكدا دعم الأعضاء لمهمة عنان، لافتا إلى دعوة المشاركين لتحديد “جدول زمني” لتنفيذ خطته لتسوية الأزمة السورية.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

تعيين مراقبين ومراقبات لخطوط السرافيس

شام تايمز – متابعة أكد رئيس الاتحاد المهني لنقابات العمال “غسان رسول” أنه سيتم تعيين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.