الرئيسية » news bar » شهداء في عدة مناطق .. وانفجار عبوة ناسفة على طريق مطار دمشق واشتباكات بريفها والرستن

شهداء في عدة مناطق .. وانفجار عبوة ناسفة على طريق مطار دمشق واشتباكات بريفها والرستن

استشهد  14 شخصا في سوريا برصاص قوات الأمن السورية الأربعاء 3 منهم في حمص والرابع في حماه، حسب لجان التنسيق المحلية.

واستمر قصف الجيش السوري على مدينة الرستن، التي يتحصن فيها عدد كبير من المنشقين عن القوات النظامية، ومن بينهم ضباط برتب رفيعة، حسب وكالة فرانس برس.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن مجموعة من القوات النظامية حاولت التسلل إلى داخل المدينة.

وتحاصر القوات النظامية هذه المدينة منذ أشهر، وحاولت اقتحامها مرات عدة منذ سيطرتها على حي بابا عمرو في مدينة حمص مطلع مارس، .

كما تتعرض أحياء مدينة حمص لقصف القوات النظامية بالتزامن مع سماع أصوات طلقات رشاشات ثقيلة.

كما قضى عدد من الشهداء في عدة مدن، يوم الأربعاء، في أعمال عنف ضمن الخروقات اليومية لاتفاق وقف إطلاق النار، كما استهدف انفجار عبوة ناسفة حافلة على طريق مطار دمشق الدولي، فيما شهدت مناطق بريفها اشتباكات مسلحة، بحسب تقارير.

ونقلت وكالات أنباء عن ناشطين، قولهم إن “7 أشخاص، سقطوا بينهم 3 لقوا حتفهم، إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة على طريق مطار دمشق الدولي، فيما لم يتبين حتى اللحظة ما إذا كانت الحافلة عسكرية أم مدنية”.

فيما أفادت قناة “الإخبارية” شبه الرسمية عن سقوط “3 شهداء و19 جريحاً، نتيجة انفجار إرهابي، استخدمت فيه عبوة ناسفة استهدفت حافلة قرب مبنى إدارة الحرب الإلكترونية على طريق المطار الدولي بدمشق”.

كما لفتت الوكالات إلى أن “شخصين قضوا أيضا، في درعا، وآخر في ريف حلب، وآخر بريف حمص إثر إطلاق نار”.

وتتهم السلطات السورية “جماعات مسلحة” ممولة ومدعومة من الخارج، بالوقوف وراء أعمال عنف أودت بحياة مدنيين ورجال أمن وعسكريين، فيما يقول ناشطون ومنظمات حقوقية إن السلطات تستخدم “العنف لإسكات صوت الاحتجاجات”.

وفي ريف دمشق، بينت الوكالات أنه “تم سماع أصوات انفجارات وإطلاق نار في ساعات الصباح الأولى في مدينتي دوما وحرستا، ودارت اشتباكات في مدينة دوما ومحيطها بين الجيش السوري ومسلحين، ولم يعرف ما إذا كانت الاشتباكات أسفرت عن سقوط قتلى”.

وتشهد مناطق في ريف دمشق منذ عدة أيام وخاصة دوما، اشتباكات مسلحة بين الجيش ومسلحين، إضافة إلى قصف متقطع، أسفرت عن سقوط ضحايا وخسائر مادية.

بدورها، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) أن “6 من عناصر حفظ النظام وطفل أصيبوا بجروح الثلاثاء، في انفجار عبوة ناسفة زرعتها مجموعة إرهابية مسلحة في احد شوارع مدينة ادلب”، وقال مصدر رسمي في محافظة ادلب إن “انفجار العبوة الناسفة أدى إلى إلحاق أضرار مادية في مكان الانفجار”.

كما قالت (سانا) إن “مجموعة إرهابية مسلحة هاجمت الثلاثاء، قوات حفظ النظام في موقع النمرة على طريق ادلب سلقين فتصدت لها الجهات المختصة وتمكنت من قتل وجرح عدد من أفرادها ومصادرة أسلحتهم ومن بينها عبوات ناسفة وبنادق رشاشة وحشوات لقواذف (ار بي جي) وكمية من الذخيرة”.

وفي قرية الغزالة طريق عزمارين دركوش، بينت الوكالة أن ” قوات حرس الحدود تصدت لمجموعة إرهابية هاجمت الموقع وأسفر الاشتباك عن جرح عدد من الإرهابيين دون وقوع خسائر في قوات حرس الحدود”.

وفي سياق متصل، ذكرت الوكالة أن “الجهات المختصة اشتبكت مع مجموعة إرهابية مسلحة في البوكمال وقتلت 3 من أفرادها وصادرت كمية كبيرة من الأسلحة كانت بحوزتها”.

وفي ريف دمشق، قالت (سانا) إن “مجموعة إرهابية مسلحة هاجمت مؤلفة من 3 إرهابيين دورية لحفظ النظام في منطقة حرستا، كما تصدت الجهات المختصة لعناصر المجموعة الإرهابية واشتبكت معهم فقتلت اثنين منهم كان أحدهم يرتدي زيا نسائيا بينما اعتقلت الثالث”.

وتأتي هذه الأحداث في وقت يعمل في سورية حاليا 276 مراقب دولي من 38 دولة, من أصل 300 مراقب، بموجب قرارين لمجلس الأمن الدولي, منتشرين في عدد من المحافظات السورية لمراقبة اتفاق وقف إطلاق النار.

سكاي نيوز عربية – وكالات – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

توقيف الرغيف بتهمة التكبر على أهل تلفيتا

خاص – شام تايمز – كلير عكاوي سقط بعض المواطنين في منطقة “تلفيتا” بالقلمون في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.