الرئيسية » news bar » الفنان جمال سليمان: كم كنا وفرنا من الآلام والدماء لو كان الاختيار طريقا غير طريق الدم

الفنان جمال سليمان: كم كنا وفرنا من الآلام والدماء لو كان الاختيار طريقا غير طريق الدم

أعلن الفنان السوري جمال سليمان الحداد لمدة ثلاثة أيام على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” ، وذلك على خلفية التفجيرات التي حدثت مؤخرا في سوريا ، معربا عن أسفه الشديد وحزنه الذي لا يوصف على ما وصلت له الأوضاع في وطنه الأم،

وأكد الفنان جمال سليمان أنه واحد من آلاف السوريين الذي قالوا من بداية الأزمة إن هناك طريقين لا ثالث لهما للخروج بسوريا من أزمتها، الأول هو إما تلبية مطالب الشعب السوري بالانتقال نحو النظام الديمقراطي المدني بشكل سلمي،

وعبر الحوار الذي يضع مصلحة الوطن فوق كل مصلحة، ويحترم حق الجميع في المشاركة، إما أن يكون الخيار الثاني هو الحرب التي سيذهب بالجميع إلى الجحيم الذي ها نحن في أتونها، متسائلا كم كنا وفرنا من الآلام والدماء لو كان الاختيار طريقا غير طريق الدم؟.

وتمنى الفنان السوري أن تتجاوز سوريا هذا الليل إلى فجر الوطن الديمقراطي الحر الواحد أرضا ومجتمعا، الذي يضمن لكل أبنائه المشاركة في صنع مصيرهم على قاعدة المواطنة ولا شيء غيرها.

هذا وقد أعلن الفنان جمال سليمان عن رأيه في مجريات الأحداث في بلده في أكثر من لقاء له على التلفزيون الرسمي السوري، وذلك مع بداية أحداث الثورة السورية، مؤكدا أنه في كل حواراته التي أجراها منذ سنة ٢٠٠٦ وحتى الآن كان موقفه واضحا ومحددا من مسألة الإصلاح، ونفس الأمر بالنسبة للثورة السورية، وقد تمنى الفنان السوري أن يكون دائما مواطنا سوريا يقول كلمته بشرف وصدق.

هذا وقد انضم سليمان مع بداية اندلاع الثورة السورية إلى “المبادرة الوطنية الديمقراطية” والتي ضمت أكثر من 45 شخصية بارزة من أهم الشخصيات السورية من المثقفين والوزراء السابقين وأساتذة الجامعة والكتاب والصحافيين والقياديين السياسيين ينادون من أجل مصلحة الوطن وسلامته ووحدة شعبه.

“الراهب” رابع تجربة سينمائية في مصر

وعلى الصعيد الفني يشارك الفنان جمال سليمان في الفيلم السينمائي المصري “الراهب”، الذي يعتبر التجربة الرابعة له في السينما المصرية بعدما قدم حليم، وليلة البيبي دول، وليلة واحدة الذي توقف تصويره بسبب ظروف إنتاجيه.

وتدور أحداث فيلم الراهب الذي يشارك فيه سليمان مع هاني سلامة حول شاب يعاني الكثير من الضغوط النفسية والأزمات التي تجعله يقرر اللجوء إلى الرهبنة ويحاول التقرب إلى الله للخروج من الأزمات التي أحاطت به، الفيلم من تأليف دكتور مدحت العدل ومن إخراج أحمد نادر جلال.

وقد نفى مخرج الفيلم أحمد نادر جلال ما تردد في بعض وسائل الإعلام مؤخراً على لسانه والتي أفادت أن الفنان جمال سليمان اشترط عليه أثناء الاتفاق بينهما قبل البدء في تصوير الفيلم عدم السماح للصحافيين والقنوات الفضائية بالحضور إلى بلاتوه تصوير فيلمه الجديد “الراهب”

لافتا أنه في حال كان يرغب المخرج في حضور وسائل الإعلام للتصوير أو التسجيل مع أبطال الفيلم، فليكن ذلك في الأيام التي لن تكون للفنان السوري فيها مشاهد, مؤكدا أنه إذا كانت الشركة المنتجة ستنظم حفلا لبدء التصوير، فهو سيعتذر عن الحضور, وذلك لأنه لا يريد أن يتعرض للإحراج في حال تمّ التطرق لموقفه من الثورة السورية ونظام بشار الأسد.

وأكد جلال أن كل هذا الكلام أكاذيب ليست لها أي أساس من الصحة، وهو لم يدل بأية تصريحات صحافيه لأي وسيلة إعلامية حول فيلم الراهب، كما أنه لم يدر بينه وبين الفنان جمال سليمان هذا الكلام نهائيا.

مؤكدا أن الفيلم لن يتم تصويره خلال الشهر الجاري مثلما زعم الخبر الكاذب فهو مشغول حاليا بتصوير مسلسل “رقم مجهول” حاليا والمقرر عرضه خلال شهر رمضان المقبل، ولن يتمكن من البدء في تصوير فيلم الراهب قبل أن ينتهي من تصوير المسلسل بالكامل، وذلك لن يكون قبل شهر يوليو القادم.

وأعرب المخرج أحمد نادر جلال عن استيائه الشديد مما تردد على لسانه مؤكدا أن هناك بعضا من الصحافيين ليس لديهم أي مسؤولية تجاه شرف المهنة المقدسة التي تعتبر أمانة، لافتا أن هناك من يرغب في إحداث بلبلة حول أي عمل جديد كنوع من الشوشرة لإحداث وقيعة وخلافات بين فريق العمل في ظل حالة الهرج والمرج التي تمر بها مصر.

القاهرة – رحاب محسن — شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

معاون وزير التربية يلتقي إدارة دار “الفكر” لوضع أسس للتعاون المشترك لتمكين اللغة العربية

شام تايمز – متابعة التقت اللجنة المركزية للتمكين للغة العربية في وزارة التربية برئاسة معاون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.