الرئيسية » news bar » طالبة جامعية تداوي معمل دهان للقطاع العام بالأتمتة بدارات الهواء المضغوط

طالبة جامعية تداوي معمل دهان للقطاع العام بالأتمتة بدارات الهواء المضغوط

تمكنت دراسة جامعية من تطوير خطوط الإنتاج باستخدام دارات الهواء المضغوط المنطقية لأحد معامل تصنيع الدهان «القطاع العام» في سورية.

وبينت الباحثة ريم نصور أن دراستها لعملية تطوير خط الإنتاج في معمل أمية لتصنيع الدهانات اعتمدت على تفعيل عملية الأتمتة تماشيا مع المعامل الحديثة, من خلال دراسة دارات الإنتاج في المعمل دراسة تفصيلية وتحديد مكوناتها ورسم دارات الأتمتة فيها وتفصيل المشكلات التي تواجهها ومحاولة حل الممكن من هذه المشكلات مع محاولة الإبقاء على الأجزاء الصالحة للاستخدام ومراعاة خطورة المعمل المختار من نواحي قابلية الانفجار باختيار دارات الأتمتة الأسلم واقتراحاً دارات بديلة إذا اقتضت الضرورة.

وتضمن البحث اقتراح لبعض الإضافات على الخط لرفع فعالية الأتمتة فيه مع تحديد للقطع المضافة ضمن إمكانيات الخط الموجودة ،استخدام دارات الهواء المنطقية بدلا من الدارات الكهروهوائية وربطها مع الإدارة بواسطة الحاسب.

كما شمل البحث دراسة الخط الإنتاجي بقسميه الخلط والتعبئة ومحاولة لربط القسمين في إحدى الصالات بالإضافة لاقتراح طريقة مؤتمتة لتنظيف الخط حيث تمت عملية الأتمتة باستخدام المتحكم PLC من نوع (SIEMENS -Step7-S300) وجرى كتابة البرنامج باستخدام لغة البرمجة السلمية واستخدم برنامج السكادا (win cc) في إدارة الخط.

وأوضحت الباحثة خلال مناقشة بحثها الذي أعدته لنيل رسالة الماجستير في قسم التصميم الميكانيكي بجامعة دمشق بأن الغاية من البحث تكمن في توضيح الدارات المنطقية وشرح استخداماتها في خطوط الإنتاج في إطار السعي لتركيب وأتمتة خطوط الإنتاج الوطنية والاستغناء عن استيرادها مشيرة إلى أن المشكلة التي يتناولها البحث تتمثل في رفع مستوى السلامة الصناعية في المعامل المتعاملة مع المواد الخطرة القابلة للاشتعال من خلال تقليل استخدام التيارات الكهربائية والاستعاضة بدارات أتمتة أكثر أمنا دون استبدال الخطوط وبأقل التكاليف.

وتوصلت الباحثة في ختام بحثها إلى مجموعة من النتائج أهمها: إمكانية رفع درجة الأمان الصناعي والسعي لتقليل الأضرار التي قد تنتج عن الاشتعال والانفجار في المصانع التي تتعامل مع المواد الخطرة وإمكانية تطوير خطوط الإنتاج في المعامل دون تبديلها كليا مبينة أن الأتمتة باستخدام الدارات المنطقية أكثر مرونة وأكثر أمانا منه في الدارات الكهروهوائية في المعامل التي تتعامل مع المشتقات النفطية حيث تمكنت الدراسة من تحويل آلية التحكم في معمل تعبئة الدهان إلى تقنية التحكم بواسطة PLC وربطها مع برنامج الإدارة win cc والقيام بمحاولة الاستفادة من هندسة النظم في إيجاد طريقة لدراسة الخط واقتراح سبل تطويره.مما يشكل وسيلة عمل يمكن الاستفادة منها وتطويرها في الدراسات اللاحقة.

وأوصت الباحثة بتوسيع نظام السكادا SCADA ليشمل كل العملية الإنتاجية ووصل هذا النظام مع شبكة الإنترنيت لتسهل عملية المراقبة واكتشاف الأعطال عن بعد واستبدال أنظمة التحكم البدائية الحالية كلها بأنظمة مؤتمتة تعتمد على PLC وبرنامج مراقبة مركزية بالإضافة إلى استبدال الصمامات والمؤزرات الكهروهوائية بصمامات ومؤزرات هوائية بحتة لتفادي خطر توليد الشرارات.

كما أكدت على ضرورة الاعتماد على محولات الإشارات E P,P E في الدارات لتحويلها إلى دارات أكثر أمنا واستخدام دارات هوائية فقط في نظم غسيل وتنظيف معدات صناعة الدهان بشكل عام وضرورة استخدام أنظمة عزل الشرارات الكهربائية في غرف التحكم بخطوط إنتاج الدهانات «نظم عزل الإنارة، عزل المفاتيح الكهربائية، المراوح المغناطيسية- محرك عديم الفحمات» وتحديث خطوط الإنتاج لما له دور في تطوير الصناعة في سورية وتحديثها بأقل التكاليف.

كما أوصت بدراسة تطوير المعمل من ناحية سحب الروائح السامة لحماية العمال من أثرها السمي ودراسة إمكانية جعل الخزن مؤتمتاً والأبنية المخصصة للخزن حرصاً على حياة العمال وتفادياً لخطر الانفجار.

الوطن – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

المؤسسة العامة للمخابز: نعمل على إحداث خطوط إنتاج جديدة واستبدالها بالخطوط القديمة

شام تايمز – متابعة قال مدير عام المؤسسة العامة للمخابز “زياد هزاع”.. إن وضع خطوط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.