سوريا تفرج عن صحفيين تركيين كانا محتجزين لمدة شهرين

أفرجت سوريا السبت عن الصحفيين التركيين اللذين كانا محتجزين بعد شهرين من الاحتجاز، إلى العاصمة الإيرانية طهران حيث سيلتقيان عائلتيهما قبل العودة إلى تركيا.

وحطت الطائرة التي أقلت الصحفيين آدم أوزكوس وحميد جوسكون من دمشق، في طهران، وقال الرجلان لوكالة الأناضول للأنباء إنهما في صحة جيدة ويستعدان للقاء عائلتيهما في العاصمة الإيرانية.

وجاء الإفراج عنهما بعد ساعات قليلة على إعلان وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر عن قرب الإفراج عنهما بعد وساطة إيرانية.

وقال أوغلو “تحدثت لتوي مع وزير الخارجية الإيراني (علي أكبر) صالحي. الصحفيان التركيان آدم أوزكوس وحميد جوسكون اللذان انقطعت أخبارهما منذ ذهابهما إلى سوريا في طريقهما الآن إلى طهران”.

وأضاف “نتوقع أن يصلا إلى طهران قريباً. وبناء على طلب رئيس وزرائنا سنرسل طائرة إلى إيران لإعادة الصحفيين”، كما أفادت وكالة فرانس برس.

ولم يعط داود أوغلو تفاصيل عن ظروف نقل الصحافيين إلى إيران تحت حماية موظفين إيرانيين.

وقد دخل المصور حميد جوسكون والصحفي أدم أوزكوس من صحيفة “ملة” التركية الإسلامية سوريا في بداية مارس لإعداد فيلم وثائقي عن الوضع في هذا البلد المجاور لتركيا.

وشوهدا للمرة الأخيرة في التاسع من مارس قرب إدلب شمال غربي سوريا بالقرب من الحدود التركية.

سكاي نيوز – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

10 ضبوط بحق سائقي نقل عامة في دمشق

شام تايمز – متابعة ضبطت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق، الأربعاء، 10 مخالفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.