الرئيسية » news bar » وزير الكهرباء : رفع تعرفة الكهرباء على المنشآت الصناعية هو قرار حكومي

وزير الكهرباء : رفع تعرفة الكهرباء على المنشآت الصناعية هو قرار حكومي

اعتبر وزير الكهرباء م. عماد خميس أن إصدار الوزارة لقرار رفع تعرفة سعر الكيلو واط الساعي على المنشآت الصناعية هو قرار حكومي. كلام الوزير جاء رداً على سؤال إذا ما كان هناك نية لدى الوزارة للعدول عن قرارها في رفع أسعار الكهرباء للمشتركين من الصناعيين في القطاعين العام والخاص.

وأضاف خميس : إن ما تدفعه المنشآت من أسعار على تعرفة الكهرباء ليس إلا جزءاً بسيطاً مما هو مطلوب ومفروض. ولدى الاستفسار من الوزير عما يتحدث به الصناعيون بأن رفع أسعار الكهرباء سوف ينعكس على ارتفاع أسعار جميع السلع قال: إن ما يحدث في الأسواق من غلاء للأسعار وعلى جميع السلع يؤكد أن الصناعيين وأصحاب المنشآت لم ينتظروا ولن ينتظروا قرار رفع أسعار الكهرباء لرفع أسعار السلع والمواد الغذائية. وفي السياق ذاته طالب الصناعيون من القطاعين العام والخاص من الحكومة في العديد من الكتب والمراسلات التي تم توجيهها إلى الجهات المعنية بضرورة إيقاف العمل بالقرار 1528 تاريخ 11/4/2012 القاضي برفع تعرفة الكهرباء على المنشآت الصناعية بنسبة 60% .

واعتبر الصناعيون أن هذا القرار سوف يشكل عبئاً إضافياً على جميع الصناعيين ولاسيما في الوقت الحالي الأمر الذي يؤدي إلى توقف العديد من المنشآت الصناعية وخاصة خلال الفترة الحالية الحرجة التي تمر بها البلاد نظراً للظروف الراهنة للمنطقة التي أدت إلى ضعف كبير في الأسواق الداخلية والخارجية ما أرغم معظم الصناعيين للبيع بخسارة في معظم الأحيان لتأمين السيولة النقدية لدفع رواتب الموظفين وقيمة المواد الأولية للمحافظة على استمرار العمل والمحافظة على العاملين لديهم وعدم تسريح أي عامل.

وبالأرقام أوضح الصناعيون أن تطبيق التعرفة الجديدة لاستجرار الكهرباء على التوتر 66 ك.ف المستخدم للأغراض الصناعية سوف يزداد فلو أخذنا سعر الكيلو واط الساعي حسب التعرفة القديمة التي هي 250 ق.س فإننا نجد أنه بالزيادة على التعرفة الجديدة سوف يصل سعر الكيلو واط الساعي إلى 420 ق.س أي بنسبة زيادة 68% ففي الفترة المسائية كان يحسب سعر الكيلو واط بـ376 ق.س وبالتعرفة الجديدة سوف يصل السعر إلى 636 ق.س أي بنسبة زيادة 69% وخلال النهار التعرفة 250 ق.س وبالزيادة 420 ق.س هذا يعني أن النسبة كما سبق أن ذكرنا هي 68% وفي الليل سوف تصل النسبة إلى 67% لأن سعر الكيلو واط حسب التعرفة الحالية 180 ق.س وبالتعرفة الجديدة 300 ق.س.

أي إن نسبة الزيادة سوف تتراوح بين 67 وحتى 69% حسب فترة الاستجرار وهذه الزيادة سوف تؤدي إلى زيادات كبيرة في الأسعار لن يستطيع المستهلك النهائي أن يتحمل أعباءها وخاصة في ضوء الزيادات الحاصلة حالياً في السوق على أسعار جميع السلع التي ترافقت مع ارتفاع أسعار الصرف للعملات الأجنبية مقابل الليرة السورية كما ستؤدي إلى إضافة سبب آخر يعوق تصدير السلع السورية إلى الخارج نظراً للارتفاع المتوقع في تكلفة الإنتاج الأمر الذي سيؤدي إلى مزيد من النقص في القطع الأجنبي لتكتمل بذلك الحلقة المفرغة –حسب قولهم-.

الوطن – شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

المعرض التخصصي الأول للبناء يبصر النور

شام تايمز – متابعة افتتح وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس “سهيل عبد اللطيف” ووزير الصناعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.