الرئيسية » news bar » سقوط ضحايا وجرحى بأحداث عنف بالمدينة الجامعية بحلب.. وإيقاف الدوام بالجامعة حتى موعد الامتحانات للكليات

سقوط ضحايا وجرحى بأحداث عنف بالمدينة الجامعية بحلب.. وإيقاف الدوام بالجامعة حتى موعد الامتحانات للكليات

شهدت المدينة الجامعة في محافظة حلب ليلة الأربعاء وصباح الخميس 3/5/2012 أعمال عنف إثر تظاهرة مناوئة للنظام سقط خلالها عدد من الضحايا والجرحى وتضاربت الأنباء عن عددهم.

ونقلت وكالات الأنباء عن مصادر محلية في مدينة حلب “إن قوات الأمن السورية دخلت المدينة الجامعية في حلب لتفريق مظاهرة مساء الأربعاء، ما أدى إلى مواجهات بالحجارة بين الطلاب وقوات الأمن واللجان الشعبية استمرت عدة ساعات”.

أفادت الهيئة العامة للثورة باقتحام المدينة الجامعية أمس الأربعاء بعد وصول 10 حافلات محملة بأكثر من 300 عنصر أمني مدججين بالأسلحة،

وأظهرت لقطات فيديو هروب طلاب جامعة حلب من السكن الجامعي بعد اقتحام الأمن لها.

وتناقلت الوكالات عن ناشطين معارضين أن عدد من الضحايا سقط خلال المواجهات، وتضاربت الروايات عن أعدادهم، بينما أصيب أكثر من 50 طالباً على الأقل بجروح نتيجة التراشق بالحجارة.

وتشهد المدنية الجامعية بحلب بين الحين والأخر خروج تظاهرات، لكن هذه المرة هي الأولى التي تتحول في التظاهرة إلى مواجهات دامية ويسقط خلالها ضحايا.

إيقاف الدوام

إلى ذلك، قال موقع جامعة حلب على الانترنت “إنه نظراً للظروف الحالية تعطل الكليات النظرية حتى موعد البدء بتقديم الامتحانات النظرية في الجامعة، وتعطل الكليات التطبيقية والمعاهد حتى تاريخ 13-5-2012 لإجراء الامتحانات العملية”.

وكشفت مصادر مطلعة في مدينة حلب أن القرار صدر عقب المواجهات التي شهدتها المدينة الجامعية، كما صدر أيضاً قرار آخر يقضي بإخلاء المدينة الجامعية ابتداءً من الساعة 12 ظهراً.

ويبلغ عدد الوحدات السكنية في المدينة الجامعية في حلب 20 وحدة تضم أكثر من 15 آلف طالب.

هذا وخرجت تظاهرات عقب تلك الأحداث في عدد من أحياء مدينة حلب نصرة للجامعة، بعدما ترددت أنباء ما جرى في الجامعة بين السكان.

كما خرجت صباح الخميس تظاهرة في ساحة جامعة حلب احتجاجا على أحداث المدينة الجامعية، واجهتها قوات الأمن بالقنابل المسيلة للدموع، بحسب المعارضة.

وفي وقت سابق قال معارضون سوريون إن الاشتباكات التي دارت في عدة مدن سورية يوم الأربعاء، أسفرت عن سقوط عدد من الضحايا من العسكريين والأمن والمدنيين.

ومن جهته، لفت اتحاد تنسيقيات الثورة إلى خروج مظاهرة حاشدة في الصالحية بدمشق، وتحديداً بين فرعي الأمن السياسي والأمن الداخلي.

وأشارت لجان التنسيق المحلية إلى ارتفاع عدد القتلى في سوريا برصاص قوات النظام أمس الأربعاء إلى 30، سقط معظمهم في حلب، ومن بينهم سيدة وجنود منشقون.

كما أوردت الهيئة العامة للثورة السورية أن انفجارا عنيفا وقع في زملكا البلد في ريف دمشق. وتحدثت عن محاصرة حي مشاع الأربعين في حماة خلال جولة للمراقبين، وإمطار الرستن في حمص بعشرات من قذائف الهاون.

اغتيالات

بدورها، ذكرت وكالة الأنباء السورية “أن مجموعة إرهابية مسلحة اغتالت صباح الأربعاء مساعداً من قوات حفظ النظام في مدينة بصرى الشام بريف درعا”، ونقلت عن مصدر بالمحافظة “أن إرهابيين اطلقوا النار على المساعد أول كمال محمد الزعبي من قوات حفظ النظام وابنه أمام منزله في بلدة علمى بدرعا ما أدى إلى استشهاده على الفور واصابة إبنه بجروح خطيرة”.

وفي السياق نفسه “اغتالت مجموعة إرهابية مسلحة أخرى مساعدا أول من قوات حفظ النظام في بلدة محجة بريف درعا، وذكر المصدر وفقاً للوكالة الرسمية “أن مجموعة إرهابية حاولت صباح أمس اختطاف المساعد أول مرعي زنيقة من أبناء قرية محجة ولدى مقاومته لها أطلقت النار عليه ما أدى إلى استشهاده على الفور واصابة قريبته عانة رحال البكار 70 عاما التي كانت معه بالسيارة بجروح وتم إسعافها مباشرة إلى مشفى الصنمين”.

وفي ريف دير الزور استشهد مساعد أول وأصيب 15 آخرون من عناصر قوات حفظ النظام بنيران مجموعة إرهابية مسلحة في الشحيل، ونقلت سانا عن مصدر بالمحافظة قوله “إن مجموعة إرهابية استهدفت قوات حفظ النظام بالمنطقة المذكورة ما أدى الى استشهاد المساعد أول لؤي كيشينة وإصابة 15 آخرين”، وأشار المصدر الى أن وحدات الهندسة فككت أمس عبوة ناسفة وزنها 40 كغ معدة للتفجير عن بعد زرعتها مجموعة إرهابية مسلحة في الدوار الرئيسي بقرية الصبحة كما انفجرت عبوتان في البوكمال دون وقوع أضرار.

وأضاف المصدر “أن الجهات المختصة عثرت الأربعاء على جثتي الشابين أحمد العسكر وصالح الفياض من أهالي دير الزور مرميتين بالقرب من ثانوية العرفي بدير الزور وعليهما آثار تعذيب وتنكيل مشيرا إلى أن الشابين كانا قد اختطفا الليلة قبل الماضية من قبل مجموعة إرهابية مسلحة.

شام تايمز

لتبقون على تواصل دائم معنا والاطلاع على أهم الأخبار تابعونا على الفيس بوك عبر الضغط على الرابط التالي:

https://www.facebook.com/pages/chamtimes.com

شاهد أيضاً

السورية للتأمين تتعاقد مع الخدمات الطبية العسكرية

شام تايمز – متابعة أعلن مدير عام المؤسسة العامة السورية للتأمين “نزار زيود” أنه تم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.